اغلاق

توضيح من سفارة فلسطين بالقاهرة حول جرحى مسيرات العودة

أفادت سفارة دولة فلسطين بالقاهرة في بيان صحفي ، أمس السبت ، "أن جهود الجانبين المصري والفلسطيني مازالت مستمرة من أجل التنسيق


تصوير AFP

بين مستشفيات جمهورية مصر العربية وبين الجرحى الفلسطينيين الذين يصلون من قطاع غزة إلى مصر لتلقي العلاج في المستشفيات المصرية" .
وأفادت السفارة "أنه لا صحة للشائعات التي تدعي نية تقليص أعداد الجرحى الوافدين إلى مصر، مؤكدة على القرار القيادي المصري الذي يقضي بفتح أبواب المستشفيات المصرية للجرحى الفلسطينيين لتلقي علاجهم منذ بداية العداون الاسرائيلي الغاشم على قطاع غزة خلال مسيرات العودة السلمية ، وكذلك حرص القيادة الفلسطينية على معالجة جرحانا ومتابعة أوضاعهم الصحية حتي شفاءهم التام والعودة الى الوطن سالمين معافين " .
وتقدم سفير دولة فلسطين ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية السفير دياب اللوح "بجزيل الشكر لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي والأجهزة المعنية نظير جهودهم في دعم ابناء شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة , وعبرت السفارة عن جزيل شكرها وتقديرها لوزارة الصحة المصرية ووقوفها بجانب الشعب الفلسطيني للعمل على إسعاف جرحى قطاع غزة, وفتح ابواب المستشفيات المصرية لاستقبالهم، وتذليل كافة العقبات للتيسير على الفلسطينين حتى يتعافون ويعودون للوطن بسلام ، علما ان السفارة من خلال المستشار الطبي والسفير شخصيا تتابع احوال الجرحى منذ وصولهم مستشفى العريش و حتى إدخالهم للمستشفيات المقصودة في القاهرة و العمل على زيارتهم و استقبالهم و تقديم الخدمات المتاحة لهم ، واعتبرت السفارة في بيانها أن ما تقدمه للجرحى واجب عليها وحق لهم وأقل القليل الذي يمكن ان يقدم مقابل ما قدموه من تضحيات جسام ودماء طاهرة" .






لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق