اغلاق

وزير المعارف للنائب أبو عرار:‘ في عام 2018 العرب في النقب كانوا بجاجة لـ 1118 غرفة دراسية من اصل 13880 ‘

رد وزير المعارف على استجواب للنائب طلب أبو عرار، فيما يتعلم بموضوع التربية والتعليم، والنقص في الغرف الصفية لدى المجتمع العربي في النقب، حيث جاء في الرد:"

 
النائب طلب ابو عرار

 بناء المؤسسات التعليمية عملية مشتركة مع السلطات المحلية، بحيث أن التأخير في بناء مؤسسة في بعض الأحيان لا يأتي من نقص في الميزانية، ولكن من عدم قدرة السلطة المحلية على بناء المؤسسة التعليمية.
بعد فحص المعطيات تبين ان متوسط عدد الطلاب في التعليم الابتدائي لدى البدو بلغ 25.26، وفي المدارس الثانوية كان 27.12. 
الا انه في بعض المدارس يوجد ازدحام، لذلك تقوم الوزارة بالتنسيق مع السلطات المحلية ببناء مدارس إضافية".
وجاء في الرد أيضا:" فيما يتعلق بميزانية العام 2018 ، وحتى الآن ، تم رصد ميزانيات لبناء 168 غرفة دراسية. وحتى نهاية سنة الميزانية ، سيتم رصد ميزانيات لبناء 60  غرفة دراسية أخرى".
وبخصوص بناء المدارس جاء في الرد:"  وفقا للمعطيات، ستفتح ست مدارس ابتدائية. علما أن عملية فتح المؤسسات التعليمية يعتمد بشكل رئيسي على السلطة المحلية، لأنه بدون تصريح الامان، لن يسمح بفتح المؤسسة التعليمية. وإن مكتب المعارف في لواء الجنوب بتواصل مع السلطات المحلية وينتظر تصريح الامان من أجل الاستعداد لافتتاح المدارس".
وبخصوص السؤال عن عدد الغرف الصفية التي تنقص جهاز التربية والتعليم لدى المجتمع العربي في الجنوب للسنة الدراسية القادمة، جاء في الرد:" ان قسم التخطيط في وزارة التربية والتعليم يركز الطلبات المستلمة من السلطات  المحلية لإدخالها في ميزانية العام 2019 ، لذلك من الصعب (في هذه المرحلة) تحديد عدد الغرف الصفية التي يحتاجها جهاز التربية والتعليم. وتشير التقديرات إلى أنه في ديسمبر 2018 سيكون هناك المزيد من المعلومات المحتلنة عن عدد الغرف الدراسية التي تطلبها السلطات المحلية وسيتم فحص الطلبات من قبل الهيئات المهنية التابعة لوزارة التربية والتعليم".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق