اغلاق

اليك عـزيزتي الام : 5 طرق تخبرين بها طفلك بحبّك له

الجميع بحاجة للشعور بأنه محبوب، خاصة من الأشخاص المهمّين في حياته، وليس هناك أهم من الأم في حياة الطفل، لذا فهو بحاجة دائمة للشعور بحبّك له.


ألصورة للتوضيح فقط

والحب ليس فقط كلمة أنا أحبك، ولكنه أفعال وتصرّفات يستشعر منها طفلك بصورة عملية أنكِ تحبّينه، وأنه مهم في حياتك، وهذا ما يمنحه الثقة بنفسه، ويعزز مشاعر الحب والعاطفة لديه.. وإليكِ 5 طرق تخبرين بها طفلك أنكِ تحبّينه..

1- كوني هادئة
مهما كان ما يقوله طفلك، فكلماته تعني أنه يشاركك أفكاره، لذا لا تقومي أبداً برد فعل عنيف أو يؤدّي إلى إخافته، حتى يستطيع التعبير عن أفكاره دون تردّد، وهذا الشعور بالارتياح والانفتاح في الأفكار، يشعر الطفل بالكثير من المحبة والدعم.

2- أعيريه انتباهك
عندما يتحدث طفلك يجب أن تنتبهي لما يقوله جيداً، وتتواصلي معه بالاستماع والنظر لعينيه، ولا يصحّ أبداً أن تتركيه يتحدث بينما تنظرين في هاتفك أو إلى التلفزيون، فالانتباه إلى حديثه يشعره بالاهتمام، ويشجّعه على المزيد من التواصل، كما يعزز تقديره لذاته.

3- اعترفي بنجاحاته
من المهم أن يشعر الطفل بالتقدير حينما يفعل شيئاً جيداً، هذا أكبر محفز له على مواصلة العمل الجيد.

ومن المهم أيضاً عدم مقارنة تجربته بقدراتك، بمعنى أنه إذا توقف عن ممارسة رياضة ما، لا تقولي له لو كنت مكانك لحققت بطولات، ولكن ناقشي معه خطوته التالية، والنشاط الذي يشعر بأنه سيكون أفضل فيه.. إنها تجربته.


4- لا تسخري من أفكاره
السخرية هي أداة قتل وتدمير وتشويه لمشاعر الطفل، ومهما كان كلامه يبدو سخيفاً، تذكري أنه طفل، وأنه في مرحلة عمرية مبكرة.

مثلاً إذا أخبرك أنه رأى شبحاً في الليلة السابقة، لا تسخري من كلامه، ولكن حاولي التحدّث معه في الأمر وشرح ما يحتاج لتوضيح، يجب أن تقدّري مشاعره ومخاوفه.


5- ارفضي أفعاله، لا شخصه
دائماً تحدّثي مع طفلك عن رفضك للأفعال الخاطئة، وليس لشخصه، أخبريه أنكِ تحبّينه ولكن هذا السلوك مرفوض بالنسبة لكِ.

مثلاً إذا أراد تناول مشروب غازي، أخبريه أنكِ لا تحبّين أن يتناول المشروبات الغازية، بهذا تكونين أخبرتِه أنكِ ترفضين السلوك، وليس هو.

لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق