اغلاق

لأول مرة في حيفا: خط استعلامات هاتفي للتربية الخاصة

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من بلدية حيفا ، جاء فيه :" سوف يتم تشغيل خط استعلامات للتربية الخاصة من يوم الأحد 19.08.18 إلى ما بعد افتتاح العام الدراسي



وذلك في 20.09.18 بين الساعة 8:30 و 14:30 على رقم 7002-50-700-1 داخلي 1 .
سيعمل خط المعلومات الجديد من الأحد إلى الخميس، وسيكون متاحًا لتوجيه أي سؤال يتعلق بنظام التربية الخاصة، بما في ذلك: الالتحاق بالمدرسة، الأحقية بالمواصلات إلى المؤسسات التعليمية، المرافقة في المواصلات، ساعات الصعود للمواصلات ومسارها، لجان التنسيق، تخبطات الأهالي، والمزيد" .
واضاف البيان :" هذا وسيتألف الخط من طاقم مهني متعدد التخصصات تابع لمديرية التربية في بلدية حيفا، حيث يضم ممثلين عن إدارة التربية الخاصة، أخصائية نفسية، ممثل عن قطاع المواصلات، ممثل عن الموظفين والمسؤول عن المرافقات والمساعدات، وممثلة عن لجان التنسيق والذين سيقدمون استجابة فورية لأي سؤال وفي الحالات المطلوب من خلالها فحص إضافي ستكون الاستجابة في غضون يومي عمل.
يهدف هذا الخط للتسهيل على أهالي طلاب التربية الخاصة والذين عليهم التعامل مع الإدراك بأن طفلهم غير مناسب لإطار المدرسة العادية، وأنه يجب ملائمة مؤسسة تربوية مناسبة لاحتياجاته. يواجه هؤلاء الأهالي العديد من الأسئلة والتخابطات منها: اختيار أفضل روضة أو مدرسة لأطفالهم، هل من الممكن دمج الأطفال في نظام التعليم العادي، حقوق الأولاد، أنظمة  الدعم الموجودة في مدارس التربية الخاصة، أحقية المواصلات  للأولاد الذين يعيشون بعيداع ن المدرسة  وما إلى ذلك من أمور وأسئلة" .
واردف البيان :" هذا ولقد قامت السيدة إيلانا تروك رئيسة مديرية التربية، الثقافة والرفاه في بلدية حيفا بشرح الموضوع وقالت: "بلدية حيفا واعية لمتطلبات أهالي الطلبة ورغبتهم في استيعاب أولادهم في نظام تعليمي يلبي احتياجاتهم، سواء كان ذلك في نظام التربية العادية او الخاصة. من سنوات عديدة، تقود البلدية توجها يدمج طلاب التربية الخاصة في المجتمع وتقدم لهؤلاء الأولاد سلة خدمات واسعة ابتداءً من شراكة مميزة مع "أمهات تقدن للتغيير" التي تساعدنا على تشخيص الاحتياجات الخاصة للأولاد ذوي الاحتياجات الخاصة، لجان التنسيق التي تساعد الوالدين في اختيار المؤسسة التربوية المناسبة لاحتياجات الطفل، الخدمة النفسية التي تقدم الدعم للطلاب وأولياء الأمور وللموظفين في كل ما يتعلق بالأمور العاطفية، نظام المواصلات الذي يضمن وجود الطفل في مسار
السفر من منزله إلى المدرسة، قسم الموارد البشرية الذي يعمل على ملاءمة مساعدة مناسبة للطفل التي سترافقه في المواصلات وان كان يلزم الأمر خلال اليوم، تأهيلات سنوية للمساعدات وذلك  لتوضيح أهمية وظيفتهن وأنظمة الأمان بالإضافة إلى القسم الجديد الذي يقوم  بتضمين موضوع مجال التربية الخاصة، والذي باشر للسنة الأولى على افتتاح خط هاتفي خاص الذي سيوفر استجابة مهنية وفورية بكل ما يتعلق بمواضيع التربية الخاصة ، بدءا من العطلة الصيفية حتى ما بعد بدء العام الدراسي ".




لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق