اغلاق

تفاصيل جديدة حول حالة الفنانة ميريام فارس الصحيّة

لا معلومات جديدة عن الفنانة ميريام فارس، لكن وبحسب مصادر مقرّبة أفادت أن حالتها مستقرة صحياً. لكن فارس ما زالت تخضع للعلاج بعد مضيّ أكثر من أسبوعين،



وقيل إن الفترة كانت صعبة نظراً لحالتها الصحية التي لا زالت غير معروفة وطيّ التكتّم.

من يرافقها في محنتها؟
ترافق فارس في محنتها والدتها وشقيقتها، فيما يطمئن أصدقائها على صحتها عبر الهاتف، بانتظار آراء الأطباء فيما يتعلق بوضعها الصحي. ووفق معلومات خاصة، قيل إنها عادت إلى بيروت على أن تغادر مجدداً إلى إحدى العواصم الأوروبية لتستأنف العلاج.
وأكدت المعلومات نفسها أن ابنها "جايدن" سيبقى برفقة والده، لكنه يتحدث إلى والدته كلما سنحت لها الفرصة، خاصة وأن الاطباء يمنعونها في هذه الفترة من حمل كل ما له علاقة بالتكنولوجيا على أن يكون على مسافة بعيدة من ميريام التي مُنعت من كثرة الكلام، لأن أوتارها لا تزال في مرحلة العلاج بعد الالتهابات التي ألمّت بها، وهذا برأي الأطباء يتطلّب مرحلة طويلة ودقيقة بعيداً عن أي انفعال قد تتعرّض له.

أصدقاء يقدّمون المساعدة
بعض أصدقاء الفنانة من الخليج وضعوا أنفسهم بتصرف عائلتها استعداداً لتقديم المساعدة، حيث تتلقى شقيقتها عشرات الاتصالات للاطمئنان عن حالة ميريام وما إن كانت بحاجة إلى أي مساعدة أو استشارة أطباء في أي دولة تختارها، شرط أن تشفى مما أصابها.
وكانت شائعات قد رافقت رحلة علاج ميريام فارس التي على ما يبدو أنها ستستمر إلى أن تُصرّح فارس عن حالتها وتُعرّف عن حقيقة الأمر.





لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق