اغلاق

روسيا: رفض أمريكا المشاركة في إعمار سوريا محاولة لعرقلة عودة اللاجئين

قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم الاثنين إن روسيا ستساعد لبنان على إعادة اللاجئين إلى سوريا واتهم الولايات المتحدة بتعطيل عودة اللاجئين برفضها


 وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف (إلى اليمين) ونظيره اللبناني جبران باسيل - تصوير: رويترز.

المساعدة في إعادة إعمار سوريا.
ودعا لافروف جماعات المعارضة في محافظة إدلب التي تسيطر عليها المعارضة إلأى أن تنأى بنفسها عن جبهة النصرة التي كانت في السابق تابعة لتنظيم القاعدة.
وتعرضت المحافظة لموجة من الضربات الجوية والقصف في وقت سابق هذا الشهر فيما قد يكون مقدمة لهجوم تشنه قوات الحكومة لاستعادة المحافظة.
وقال لافروف بعد محادثات مع نظيره اللبناني الزائر جبران باسيل "اتفقنا على أن لبنان يجب ألا يكون عرضة للتدخل الأجنبي أو بيدقا في لعبة جيوسياسية أو رهينة للأزمة السورية وعواقبها السلبية مثل مشكلة اللاجئين السوريين".
وتقول مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين إن نحو 5.5 مليون سوري فروا من بلادهم هربا من الحرب. واستقبل لبنان أكثر من مليون لاجئ أي ما يعادل أكثر من ربع سكانه، وقال باسيل للصحفيين إن لبنان لا يرى داعيا لبقاء اللاجئين على أراضيه.
واتهم لافروف واشنطن بأنها مهتمة فقط بإعادة إعمار المناطق التي تنشط فيها القوى المناهضة للرئيس بشار الأسد المتحالف مع موسكو.
وقال ديفيد ساترفيلد القائم بأعمال مساعد وزير الخارجية الأمريكي إن الولايات المتحدة ودولا أخرى لن تساهم في إعادة إعمار سوريا بالكامل قبل أن تبدأ عملية سياسية "جادة ولا رجعة فيها" لإنهاء الصراع.
وفيما يتعلق بإدلب قال لافروف إن روسيا تريد من المعارضة أن تنأى بنفسها عن جماعات تعتبرها روسيا متطرفة.
وإدلب في شمال سوريا جزء من آخر معقل كبير للمعارضة في سوريا، وقال الأسد إن قواته سوف تستعيد المنطقة.


لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق