اغلاق

اختتام مشروع تحرير الشهادات مقابل التطوع في غزة

احتفلت الجامعة الإسلامية في غزة باختتام مشروع تحرير الشهادات مقابل التطوع، والذي تنفذه اللجنة الوطنية الإسلامية للتنمية والتكافل الاجتماعي، وبدعم من لجنة الإغاثة


شعار الجامعة الإسلامية في غزة
 
المصرية الإماراتية، و أقيم الحفل في قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات بالجامعة، بحضور كل من: الأستاذ الدكتور ناصر فرحات- رئيس الجامعة الإسلامية، والأستاذ الدكتور ماجد الفرا- نائب رئيس الجامعة للشئون الإدارية، ومعالي النائب إسماعيل الأشقر، والأستاذ أسامة الحاج أحمد، والمهندس عصام أبو دقة- أعضاء اللجنة الوطنية الإسلامية للتنمية والتكافل الاجتماعي، ولفيف من أعضاء الهيئة الإدارية والأكاديمية في الجامعة، وأعضاء اللجنة الوطنية "تكافل"، وحشد من الخريجين والخريجات وذويهم.
بدوره، قال الأستاذ الدكتور فرحات :"أن الجامعة الإسلامية احتلت مراكز متقدمة في العديد من المجالات بجهد العاملين في الجامعة وطلبتها، وخريجيها المتميزين والمنتشرين في كل أركان الوطن وخارجه، وأثبتوا جدارتهم العلمية والمهنية وكفاءاتهم في مواقعهم الوظيفية".
وأشاد الأستاذ الدكتور فرحات بالجهود الجبارة التي قامت بها اللجنة الوطنية، والعمل الدؤوب والمتواصل في التدقيق والمتابعة؛ لتحرير شهادات الخريجين الذين تراكمت عليهم مستحقات مالية، وأضاف:" ساهمت اللجنة العليا بنسبة (70%) من المستحقات المالية، والجامعة بنسبة  (30%) من المستحقات".
وهنأ النائب الأشقر الخريجين والخريجات المحتفى بهم، وعبر عن اعتزازه وافتخاره بالجامعة الإسلامية الصرح التعليمي الكبير الذي احتل مكانة عالية على المستوى المحلي والدولي، وأشار إلى أن اللجنة انطلقت بدافع وهدف مشترك وهو تعزيز صمود الشعب الفلسطيني في ظل التحديات التي يتعرض لها.
ونوه النائب الأشقر إلى أن المشروع استفاد منه (1000) طالباً وطالبة من الجامعة، وأوضح أن اللجنة الوطنية نفذت العديد من المشاريع بدعم من لجنة الإغاثة المصرية الإماراتية، استهدفت العديد من القطاعات المختلفة كمشروع المصالحة الاجتماعية، وتوفير الأدوية لمرضى السرطان.
وفي كلمته نيابة عن الخريجين والخريجات، قدم الخريج أمجد المصري الشكر للجامعة الإسلامية واللجنة الوطنية لدورهم الفعال في دعم الطالب الجامعي، وتحرير شهاداتهم الجامعية، وتمنى أن يدوم العطاء من المؤسسات كافة من أجل مساعدتهم في استكمال مسيرتهم التعليمية، وصقلهم لسوق العمل.
وجرى خلال الحفل تكريم أعضاء اللجنة الوطنية الإسلامية للتنمية والتكافل الاجتماعي، وبدء المرحلة الثانية من مشروع تحرير الشهادات، وتخلل الحفل فقرات فنية وإنشادية متنوعة.

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق