اغلاق

التربية تكرّم أوائل الإنجاز في جنين

كرّمت وزارة التربية والتعليم العالي برعاية ومشاركة وزيرها د. صبري صيدم ومن خلال مديرية تربية جنين، الطلبة المتفوقين من أوائل امتحان الثانوية العامة "الإنجاز" على مستوى المديرية،


 
من مختلف الفروع؛ بما فيهم الأوائل من ذوي الإعاقة.
وحضر حفل التكريم، الذي أقيم بدعم من بنك فلسطين، محافظ جنين اللواء إبراهيم رمضان، ومدير عام العلاقات العامة والدولية نديم سامي،  ومدير التربية والتعليم العالي في جنين طارق علاونة، وأمين سر حركة فتح إقليم جنين د. نور أبو الرب، وامين سر اتحاد المعلمين ايمان هب الريح، ومديرو التربية والتعليم العالي في قباطية وطوباس وطولكرم، وعضو المجلس الثوري وفاء زكارنة، ومدير بنك فلسطين في جنين محمود حماد، وممثلو الأجهزة الأمنية والمؤسسات الوطنية والمحلية والغرفة التجارية ومركز إبداع المعلم، وحشد من الأسرة التربوية، وأولياء أمور الطلبة.
وفي كلمته، هنأ وزير التربية المتفوقين على ما حققوه من تميز، قائلاً: "إننا نسجل في سفر أبنائنا أننا صنعنا الفرح أينما حللنا، نرفع رؤوسكم وبكم نرفع الرؤوس بحمد الله لأن القاسم المشترك الأكبر لشعبنا هو حبهم للتعليم و التعلم، أنشأنا المدارس ومنها ما حمل اسم التحدي في الخان الأحمر وزنوتا ومسافر يطا وامريحة وفي مواقع المواجهة حتى في المستشفيات أنشأنا مدارس الإصرار التي كانت إحدى طالباتها في مستشفى المطلع من أوائل الطلبة التي تحدت بإرادتها وقهرت المرض بتفوقها.
وأشار صيدم إلى شراكة وزارة التربية مع المؤسسات الداعمة لقطاع التعليم في جنين خاصةً من خلال المساهمة بمجال بناء المدارس وتقديم الدعم الفني والمعنوي في كافة النشاطات والتوجهات التربوية، مشيداً في الوقت ذاته بدور المجتمع المحلي في دعم القطاع التعليمي، شاكراً بنك فلسطين الداعم لقطاع التعليم في مختلف المحافظات.
وشدد صيدم على ضرورة الاستمرار في الهمة العالية من أجل المحافظة على الثوابت الوطنية والرسالة التربوية السامية التي من شأنها الارتقاء بالمجتمع الفلسطيني وتحقيق الازدهار والتقدم فيه.
بدوره، ألقى أبو الرب كلمة المحافظة والإقليم التي أشاد فيها بجهود الوزير صيدم الذي يثبت للعالم أجمع من خلال إنجازات الوزارة وادخال التكنولوجيا الحديثة في التعليم أننا شعب قادر على التميز رغم كل الظروف، وقادر على أن يثبت للاحتلال وأعوانه أننا عازمون على بناء مؤسسات نفاخر بها أمام العالم أجمع.
ونقل تهاني الرئيس محمود عباس للطلبة الأوائل وذويهم والأسرة التربوية على هذا الإنجاز، شاكراً المتفوقين وأولياء أمورهم. 


 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق