اغلاق

الشيوخي: اعداء الضابطة الجمركية وحماية المستهلك هم المهربون

قال رئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني وامين عام اللجان الشعبية المهندس عزمي الشيوخي، في اول تعقيب له على نجاح الضابطة الجمركية ومنظومة حماية المستهلك

في تنظيم قطاع المطاعم والمقاهي والملاحم والمخابز في محافظات الضفة الغربية :" ان اعداء الضابطة الجمركية وحماية المستهلك هم المهربون واصحاب المطاعم والمقاهي والملاحم والمخابز القذرة ومروجي البضائع الفاسدة والخارجين على القانون ومن اللذين يتساوقون مع برامج الاحتلال" .
واوضح الشيوخي "ان الضابطة الجمركية وجميع جهات الاختصاص في حماية المستهلك الفلسطيني قد بذلوا جهودا كبيرة مؤخرا من اجل تصويب الاوضاع الصحية للمطاعم والمقاهي والملاحم والمخابز وفي قطع دابر المهربين للاغذية الفاسدة وبضائع المستوطنات الى اسواقنا الفلسطينية في الضفة الغربية" .
واضاف "ان العقبة الحقيقية التي كانت في طريق انجاح تنظيم المطاعم والمقاهي والملاحم والمخابز هم اعداء الصحة والسلامة العامة وبعض العملاء الاقتصاديين واصحاب الاجندات الخارجية اللذين يتساوقون مع الاحتلال في خلق الفوضى والفتن والفلتان الامني في الضفة الغربية" .
مشيرا الى "وجود عملاء اقتصاديين من المهربين يقوم الاحتلال بمساعدتهم في تسهيل ادخالهم للبضائع الفاسدة وغير القانونية لاسواقنا ويقوم ما يسمى بحرس الحدود وجيش الاحتلال والشرطة الاسرائيلية بحمايتهم على الطرق الالتفافية من قيام دوريات الضابطة الجمركية القبض عليهم قبل ادخالهم للمهربات والبضائع غير القانونية والفاسدة لاسواقنا" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق