اغلاق

ما هي أضرار التدخين السلبي .. وكيف تتجنبه ؟!

لا تقتصر أضرار التدخين وتأثيراته السلبية على صحة المدخنين فقط وإنما تمتد لتصل إلى أفراد العائلة والأصدقاء وزملاء العمل الذين يستنشقون هذا الدخان حتى وإن كانوا من غير المدخنين.


الصورة للتوضيح فقط 

عندما يقوم الشخص بتدخين السيجارة فإن معظم الدخان لا يدخل إلى رئتيه بل يذهب في الهواء، حيث يقوم الأشخاص المحيطين باستنشاقه. وعلى الرغم من وضع الكثير من القوانين التي تحد من التدخين في الأماكن العامة، ولكن مازال الكثير من الناس يتعرضون للتدخين السلبي، وخاصة الأطفال الذين يعيشون مع والديهم المدخنين.
يحتوي دخان التبغ على أكثر من 4000 مركب كيميائي، توجد بينها 250 مركبا يسبب الأمراض المزمنة، كما يزيد التعرض للدخان السلبي من خطر الإصابة بالأمراض الخطيرة كالسرطان وانتفاخ الرئة وغيرها بنسبة 30%. يزيد التدخين من سماكة الدم ومن مستوى الكوليسترول الضار، ويدمر بطانة الأوعية الدموية، كما أنه يزيد من نسبة التعرض للنوبات القلبية أو السكتات الدماغية.

ما هو التدخين السلبي؟!
يتعلق التدخين السلبي بالأشخاص المحيطين بالمدخنين الذي يستنشقون دخان التبغ، ويسمى الدخان الخارج من الجسم بدخان الزفير الرئيسي، أما الدخان المنجرف من السيجارة المشتعلة يدعى الدخان الجانبي، ويطلق على مزيج هذين النوعين بدخان التبغ البيئي أو دخان التبغ غير المباشر، وهو النوع الذي يشكل خطراً صحياً على حياة المدخنين أو غير المدخنين والأطفال الذي يتنفسون هذا الدخان.

لماذا التدخين السلبي خطير على الصحة؟
يعتبر التدخين السلبي من الأمور التي تشكل خطراً على صحة الإنسان سواء المدخن أو غير المدخن، وذلك بسبب الدخان الناتج عن احتراق السيجارة فلقد أظهرت بعض الأبحاث مايلي:

يطلق على الدخان الذي ينتج عن احتراق نهاية السيجارة بدخان التيار الجانبي والذي يحتوي على نسبة كبيرة من السموم بالمقارنة مع الدخان الذي يستنشقه المدخن.

يعتبر الحصول على جرعات قليلة من التبغ هي كل مايلزم لإطلاق سلسلة من العمليات الحيوية التي يمكن أن تؤدي إلى أمراض القلب.

تظهر الأبحاث أن تأثير التعرض لدخان السجائر لبعض الدقائق إلى بضع ساعات قد يكون بنفس الخطورة على عضلة القلب التي يتعرض لها المدخن المزمن.

أضرار التدخين السلبي على البالغين

تشير الكثير من الأدلة العلمية على خطورة التدخين السلبي، وفيمايلي بعض الأضرار التي تتعلق بهذا النوع التدخين:

يزيد لدى الأشخاص غير المدخنين المعرضين للتدخين السلبي خطر الإصابة بسرطان الرئة.

يزيد لدى الأشخاص غير المدخنين الذي يعيشون مع مدخنين خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة 20 – 30%.

يسبب التدخين السلبي الوفاة المبكرة.

يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية بنسبة 25 – 40% التي تقترب من نسبة تعرض المدخنين لهذا المرض.

يحتوي الدخان غير المباشر على أكثر من 7000 مادة كيميائية منها 69 مادة تسبب أمراض السرطان.

أضرار التدخين السلبي على الأطفال والحوامل

يتعرض الأطفال بشكل خاص لخطر أضرار التدخين السلبي لأن أجسامهم مازالت في مرحلة النمو، ولأنهم يتنفسون بمعدلات أسرع من البالغين، وفيما يلي بعض الحالات الصحية التي تم ربطها بالتعرض للتدخين السلبي لدى الأطفال:

متلازمة الموت المفاجئ (SIDS).
التهابات الجهاز التنفسي (التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي).
نوبات الربو الحادة والمتكررة.
التهابات الأذن.
السعال المزمن.
ويعتبر التعرض للتدخين السلبي في مرحلة الحمل خطير جداً على صحة الطفل والأم على حد سواء، ويؤدي إلى الولادات المبكرة، انخفاض وزن المولود، التشوه العقلي ومشاكل التعلم، بالإضافة إلى قصور الانتباه وفرط الحركة.

كيف نتجنب التدخين السلبي؟
يمكننا ببساطة أن نتجنب التدخين السلبي من خلال تجنب التواجد بين الأشخاص المدخنين، ومحاولة إقناعهم بالإقلاع عن التدخين، كما يجب على المدخنين الابتعاد عن التدخين في الأماكن المغلقة وبعيداً عن الأخرين قدر الإمكان. ويفضل الإقلاع عن التدخين داخل المنزل للحد من العواقب الصحية للتدخين السلبي على بقية أفراد العائلة.



لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق