اغلاق

‘الجميلة والوحش‘ .. قصة غرام تجمع رضيعة بكلب ضخم

تعيش رضيعة بريطانية من “نيوكاسل” قصة غرام عجيبة، مع كلب ضخم، على طريقة القصة الشهيرة “الجميلة والوحش”.



وتظهر الصور التي نشرها موقع بريطاني الحب الذي يجمع الرضيعة “ميري”، ذات الشهور العشرة والكلب العملاق “روما”، الذي يزن قرابة (200) رطل.
في البداية كان والدا “ميري” يشعران بالخوف حيال اللقاء الأول بين كلبهما الضخم، وابنتهما الرضيعة، فلم يكن للكلب أي علاقة بالأطفال من قبل، لكن الجميع فوجئوا عندما أصبح الراعي الشخصي للرضيعة، حتى أنه يساعد في تغيير حفاضتها في بعض الأوقات.
وقال والد “ميري”: “عندما التقى الثنائي لأول مرة، في نوفمبر (2017)، كان الحب من النظرة الأولى، إنهما لا ينفصلان أبدًا، ففي كل ليلة يتسلل “روما” إلى غرفة “ميري” ليراقبها وهي نائمة”.
وأضاف: “عندما كانت “ميري” رضيعة كان “روما” يريح رأسها على بطنه ويأتي إلى غرفتنا ويقفز على السرير لمجرد مشاهدتها تنام في سريرها، كان دائمًا لطيفًا معها، إنه ضخم وشرس، لكنه يتحول إلى شيء طيب ولطيف معها”.





لدخول زاوية ترفيه ونغاشة اضغط هنا

لمزيد من طرائف وصور اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق