اغلاق

بعد ‘ الطوشة الانتخابية ‘ - نساء من عين ماهل يطالبن بانتخابات حضارية ونزيهة

أثار " الشجار الانتخابي " الذي اندلع في الايام الاخيرة ، في قرية عين ماهل ، حفيظة الكثير من أهالي القرية ، الذين أعربوا عن رفضهم لهذا المشهد ، لافتين الى "انه لا يليق
‘طوشة انتخابات‘ : صراخ، عراك وتراشق بالكراسي في عين ماهل
Loading the player...

بتلك القرية التي تسعى للسلم لا للعنف والنزاعات" ، وقالوا "انه لا يمتّ بصلة للعادات والتقاليد الاصيلة التي يمتاز بها الاهالي" .
مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما تحدّثت الى عدد من النساء حول الاجواء الانتخابية في القرية ، اللواتي طالبن الجميع " بالتحلي بالصبر وإدارة عملية انتخابية حضارية ، حرّة وراقية ، تحفظ العلاقات بين الاهالي ، في اليوم التالي للانتخابات ..".

" نحن كلنا ابناء عائلة واحدة "
تقول راضية حبيب الله :" أرفض كل مشاهد العنف الانتخابي بشدّة. نحن أهل بلد واحد ، جيران ، انسباء وأقرباء ، ولا يُعقل ان نختلف في مسائل الانتخابات ، فينبغي ان تكون الانتخابات حضارية ، يُمارس من خلالها المواطن حقه باختيار الشخص الذي يرى بانه الانسب لادارة شؤون القرية " .
ومضت حبيب الله قائلة :" لديّ رسالة لأهل عين ماهل : نحن كلنا ابناء عائلة واحدة ، نحن ابناء هذه القرية الوادعة عين ماهل ، لا فرق بيننا اطلاقا ، ولا نريد ان ينهش العنف العلاقات الطيبّة بيننا . في يوم الانتخابات ، يقف كل مواطن وراء الصندوق ويضع البطاقة التي تُرضي ضميره. ومهما تعددّت وتنوّعت الاراء ، فهذا لا يعني بأي شكل من الاشكال ، اللجوء الى العنف لحل الاشكاليات !" .

" نريد انتخابات حرة ونزيهة "
من جانبها ، استهلت نعمة حسين ابو ليل حديثها بالقول :" ما ألمسه هو ان كلّ رئيس يتمّ انتخابه ، ويجلس على مقعد الرئاسة ينسى بلده ويعمل لمصلحة الاقرباء والمصالح الخاصة ، وأنا اطلب من كل رئيس ينتخبه المواطنون بأن يعمل من اجل خدمة الصالح العام ، فهذا بكل تأكيد يصب في نهاية المطاف في صالح البلد ككل وفي صالح أهلها الذين ينتظرون من رئيسهم تطوير كافة المرافق الخدماتية وانجاز المشاريع الهادفة" .
وأردفت ابو ليل :" نريد ان تعود بلدتنا لتكون يدا واحدا ، وأن تجري الانتخابات بشكل حرّ ونزيه ، لنتفادى العنف الانتخابي وأطلب من الجميع بان تجري الحملة الانتخابية بين كافة الاطراف ،  بروح طيبة ".

" مصلحة البلد فوق كل المصالح "
خالدية حسنين تدلي بدلوها قائلة :" التجربة الانتخابية عموما تشير الى أن المنافسات الانتخابية يمكن أن تُصعِّد حدة التوترات الاجتماعية وأن تثير أعمال العنف، وهذا امر خطير. لذلك ، انا ادين بشدة العنف الذي استخدم في البلدة ، فنحن كلنا ابناء بلد واحد ، يجمعنا الفرح والترح ، اللحظات الحلوة والمرّة . وهنا لا بد من التأكيد على ان كل ناخب له الحرية التامة في اختيار المرشح الانسب وفي التصويت له ، ولا يمكن ارغامه على التصويت لمرشح معين او لقائمة معينة ، فهذا الامر يتعارض مع كل قيم الديمقراطية ، ومن هنا اناشد بأن تكون الانتخابات في قريتنا انتخابات ديمقراطية".
ومضت حسنين قائلة :" بلدتنا ينقصها الكثير من الامور مثل محطات للمواصلات العامة ، تحسين البنية التحتية للشوارع .. ، وعلى الرئيس القادم أن يحلّ جميع المشاكل بدون واسطات ومصالح شخصية ، وانما فقط من خلال منظار واحد ووحيد هو مصلحة البلد ".


راضية حبيب الله


خالدية حسنين 


نعمة حسين ابو ليل

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق