اغلاق

فوكس تتورط من جديد: ‘تبرّعات نعم ، ولكن ليس للعرب‘

نشرت ذا ماركر ، نهار اليوم ، خبرا مفاده أن هناك "ادعاء جديدا حول تصرّف غير لائق من قبل إدارة فوكس"، حيث وحسب ذا ماركر "نشر روعي فيلد مدير عام الحركة لحريّة


من موقع themarker

المعلومات سابقا عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي، أنّه وقبل ما يقارب العشر سنوات وخلال جمع تبرّعات في مدينة اللد ، بالاشتراك مع شركة فوكس ، قالت له نوريت فوكس بأنّها تتبرّع لنويديّات تعمل على انقاذ اليهوديّات من ( مطاردة العرب ) . وحسب ادّعائه أنّها قالت له أيضا بأنّها تضع شرطا لتبرّعاتها وهو أن لا تستخدم هذه التبرّعات لنشاطات عند العرب " .
يذكر أنّ نوريت فوكس هي زوجة أفراهم فوكس من أصحاب الشركة ، ويملك (24.6%) منها وهو شريك هرئيل فيزل ، وشغلت في الماضي منصب المديرة المسؤوله عن التواصل مع المجتمع .
هذا وقال فيلد أنّه لم ينشر هذه الحادثة من قبل بسبب التزامه اتجاه مشغّلين ، حسب وصفه .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق