اغلاق

دراسة : مسكنات الآلام تسبب السكتات القلبية !!

توصلت دراسة حديثة إلى أن مسكنات الألم التي لا تؤخذ وفق وصفة طبية، تزيد من خطر الإصابة بالسكتات القلبية بنسبة 50%.


الصورة للتوضيح فقط

ووجدت الدراسة الواسعة النطاق، التي أجريت على أكثر من 6.3 مليون شخص بالغ، أن ديكلوفيناك ، الذي يباع في أمريكا باسم Volatren، وSolaraze، يضع المرضى في مخاطر أعلى لنزيف الجهاز الهضمي.
وDiclofenac هو دواء مضاد للالتهاب غير الستيرويدي، (NSAID)، يستخدم لتخفيف الحمى أو ألم الأسنان عند البالغين، أو آلام المفاصل الحادة عند الأطفال.
ومنعت بريطانيا استخدام الأدوية التي تباع دون وصفة طبية، في عام 2015، لكن مؤلفي الدراسة الجديدة، التي نشرت في المجلة الطبية البريطانية، يطالبون الآن باتخاذ إجراءات عالمية لحماية المرضى.
وقال فريق البحث بمستشفى جامعة آرهوس، في الدنمارك، إن الوقت حان للاعتراف بالمخاطر الصحية المحتملة للديكلوفيناك، وتقليل استخدامه.
بالنسبة للدراسة قام الفريق، بتحليل بيانات السجل الوطني لأكثر من 6.3 مليون من البالغين الدنماركيين، وكان هؤلاء المرضى يتناولون أدوية تستلزم وصفة طبية لمدة سنة على الأقل قبل بدء الدراسة في يناير 1996.
وتراوح متوسط أعمار المشاركين الذين يأخذون مضادات الالتهابات من 46 عامًا إلى 49 عامًا، وكان متوسط عمر المرضى الذين يتناولون الباراسيتامول، وهو مسكن آخر للألم، 56 عامًا، وقسم الباحثون المرضى إلى مجموعات اعتمادًا على مخاطر تعرضهم لمشاكل القلب منخفضة، ومعتدلة، وعالية.
ووجد الباحثون أن ديكلوفيناك كان مرتبطا بشكل كبير مع زيادة معدل مشكلات القلب الكبرى والمضاعفات مثل ضربات القلب غير المنتظمة، وفشل القلب، والنوبة القلبية خلال 30 يومًا من بدء العلاج، مقارنة بالإيبوبروفين أو النابروكسين أو الباراسيتامول.



لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق