اغلاق

مكابي ام الفحم بكادر فحماوي يستعد للدرجة الثالثة

حالة من التعبئة والاستنفار تسود الاصفر الفحماوي على صعيد تجنيد اللاعبين الفحماويين المجربين. فبالإضافة الى علي فتحي ومحمد جمال من اصحاب التجربة،


تصوير:  الفريق - علاقات عامة 

 شوهد في تدريبات الفريق، المخضرم كامل جبارين، الذي لعب لمواسم طوال في الدوري الفلسطيني ودافع عن الوان اندية عديدة.
وكان مكابي ام الفحم بإدارته المقلصة قد اكد ان الغاية من استدعاء اللاعبين الفحماويين، وجمعهم في بوتقة واحدة، يندرج ضمن مساعي الفريق في الانعتاق من الدرجة الثالثة وبلوغ الدرجة الثانية، بهدف استعادة بعضا من ماضيه.
وفي حديث له قال متوسط ميدان الفريق المخضرم علي فتحي: "من اللافت ان فريقنا، باستقدامه خيرة اللاعبين الفحماويين والغائبين عن الكرة الفحماوية منذ مواسم طوال، عاقد العزم على فتح صفحة جديدة في مسيرته الكروية، بغية استعادة امجاده وليكون من الفرق البارزة".
واضاف قائلا: "المهمة المطلوبة ليست سهلة ومحفوفة بالمطبات والمعيقات، وسنتغلب عليها بقوة الارادة وبالعزيمة الفولاذية وبعراقة جمهور الفريق المطالب بالخروج عن صمته ومساندته والوقوف الى جانبه، لأنه على موعد مع فترة انتقالية ستأخذ فريقه من جحيم الدرجات الدنيا صوب اضواء الدرجات العليا".
يشار الى ان مكابي خاض عددا من المباريات الودية تحضيرا للموسم المرتقب، ولم يسجل اية خسارة وقدم عروضا مشجعة ومطمئنة في غالبتها بقيادة المدرب نبيل ابو هلال. وآخر انتصاراته في هذا السياق كان على يافة الناصرة، بهدف مقابل لا شيء، بتوقيع احمد ابو الرجا.
وما عكّر اجواء الارتياح وحلاوة الفوز اصابة الناشئ عمار قرمان محاجنة خلال المباراة، وتعرضه لكسر في كاحل قدمه اليمنى، ما سيلزمه الخضوع لعملية عاجلة في الايام القادمة.
واعرب جميل محمد محاميد، مدير الفريق، عن امله بعودة اللاعب الى الفريق في اقرب فرصة ممكنة، كونه من اللاعبين المعتمدين ومن الاسماء المرشحة في ان تكون اساسية في التركيب الاول، متمنيا الشفاء العاجل للاعب، الذي فرض حضوره خلال تدريبات ومباريات الاصفر التجريبية.
الى ذلك، سيستهل الاصفر الموسم الجديد بلقاء خارجي غاية في الصعوبة، عندما يحل ضيفا على عين السهلة، في مباراة على صفيح ساخن وملغومة، بالنظر الى طموحات الفريقين في المنافسة على الصدارة.















لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق