اغلاق

أوباما يحذر من ‘سياسة الخوف‘

شجب الرئيس الأميركي السابق، باراك أوباما، السبت، ما وصفه بـ"سياسة الخوف" التي تقسم البلاد، داعيا الناخبين إلى التعبئة وإعادة السيطرة للديموقراطيين في الكونغرس.


تصوير gettyimages

وقال أوباما أمام حشد كبير في مدينة آناهايم بمقاطعة أورانج المعقل التقليدي للجمهوريين في ولاية كاليفورنيا، إنّ الأمة تعيش "لحظة صعبة".
وفي وقت سابق الجمعة، ندد باراك أوباما بسلوك الجمهوريين الذين يؤيدون الرئيس دونالد ترامب دون أدنى تحفظ، وليس لديهم شجاعة للدفاع عن "المؤسسات التي تجعل ديمقراطيتنا تعمل".
وتساءل في كلمة ألقاها في ولاية إيلينوي في أول مداخلة سياسية له استعدادا لانتخابات منتصف الولاية، التي تجري بعد أقل من شهرين "ماذا حدث للحزب الجمهوري؟".
ومنذ مغادرته البيت الأبيض في العشرين من يناير 2017 التزم أوباما الصمت نسبيا، لكن يبدو أنه قرر مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية الدخول بقوة في المعمعة السياسية دعما للمرشحين الديمقراطيين.
وتجري الانتخابات المقبلة في السادس من نوفمبر المقبل لتجديد كامل أعضاء مجلس النواب الـ435 وثلث أعضاء مجلس الشيوخ والحكام في 36 ولاية.
وتتوقع استطلاعات الرأي تمكن الديمقراطيين من انتزاع الأكثرية في مجلس النواب.


لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق