اغلاق

عقد راية الصلح بين عائلتي الدرباشي والجعفري في الرملة

وسط اجواء من الفرح ؛ تم مساء امس السبت في بيت الحاج كريم الجاروشي ( ابو سامي) في الرملة ، انهاء الخلاف وعقد راية الصلح بين عائلتي الدرباشي والجعفري من مدينة الرملة.


صور من صالح ابو موسى

اجتمع الطرفان في منزل الحاج كريّم الجاروشي الذي عمل جاهداً وعلى مدار اشهر الى تقريب وجهات النظر ، وتقربب القلوب وتطييب النفوس ، الى ان وفقه الله في جمع الطرفين المتخاصمين ، واستطاع بحمد الله وتوفيقه انهاء هذا النزاع وازالة الغمامة السوداء التي خيمت على اجواء العائلتين الشقيقتين .
يذكر انه وبهذه الصفات والخصال الحميدة وروح التسامح والاخوة والتعالي فوق الالم والجراح التي تمتع بها ال الدرباشي من الصفح والعفو والتنازل عن كافة الحقوق ، من اجل اصلاح ذات البين ، وازالة الفرقة بين اهل البلد الواحد ، والشكر إلى آل الجعفري الذي انصاعوا للصلح ، فإن دلّ ذلك على شئ فانما يدل على الاصالة العربية الاصيلة .
وتم تقديم الشكر للحاج كريّم الذي لا يدخر جهداً في رفع راية الصلح بين المتخاصمين اينما وجدوا ، دون ملل او  كلل .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق