اغلاق

نبال حليحل من بلدة عكبرة :‘ توأمي ما زالا في البيت رغم افتتاح السنة الدراسيّة‘

بعد أن عاد الطلّاب الى مدارسهم بفرحة كبيرة مزوّدين بحقائبهم وكتبهم ودفاترهم الجديدة ، ما زال التوأم حليحل ( الاسماء محفوظة في ملف التحرير ) يجلسان في بيتهما


صور خاصّة وصلتنا من خال الطفلين نزيه اليوسف الذي يتابع قضيّتهما

في بلدة عكبرة قرب صفد والحزن يراودهما وهما يشعران انّهما مختلفان عن الآخرين ، وربّما يشعران بالنقص حيال جلوسهما في البيت في وقت يذهب به اترابهما للمدارس كل صباح .
حول هذا الموضوع تلقّى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما اتصالا من السيّدة نبال حليحل من بلدة عكبرة ، وهي والدة التوأم الصاعدين للصف الأوّل ، وقالت "انّ ولديها التوأم ما زالا يجلسان في البيت ، بالرغم من افتتاح السنة الدراسيّة قبل أسبوع ، وذلك بسبب رفض مدرسة الجش الابتدائيّة ومجلس الجش استقبالهما في الصف الأوّل" ، حسب أقوال الأم .

" طلبت من المديرة أن تستقبلهما لأجلهما لانهما فرحين جدا بصعودهما للصف الأول "
وقالت الأمّ في حديثها مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما : " طلّاب عكبرة يتعلّمون بشكل عام في مدارس بلدة طوبا ، ولكن هذه السنة قام ثمانية طلّاب أربعة أولاد وأربعة بنات بالتوجّه لمدرسة الجش الابتدائيّة للتعلّم فيها وتم قبول خمسة منهم فقط في المدرسة ، ورفض ولديّ وطالبة أخرى بادّعاء أنّ المجلس هو الذي يقرّر " .
وتابعت : " يوم 01.09 أخذت طفليّ الى المدرسة في الجش وعندما وصلت المدرسة جلست مع المديرة وقالت لي يجب أن تتوجهّي لرئيس المجلس ، لأني استقبلت عددا من الطلّاب من عكبرة ولا أستطيع استقبال المزيد في مدرستي فقد امتلأت الصفوف ، فطلبت منها أن تستقبلهما لأجلهما لانهما فرحين جدا بصعودهما للصف الأول ولا يجب أن نحرمهما هذه الفرحة فقالت لي توجّهي الى الرئيس وهو الذي يقرّر " .
وتابعت الأمّ : " قمت بالتوجه الى رئيس المجلس الذي قال لي بدوره أن المديرة طلبت منه قبول أربعة طلّاب فقط للمدرسة لان هذا العدد الذي ينقص الصفوف ، وهناك جلسة ظهر اليوم وبعدها سأرد عليكم ، وكان جوابه باتصال هاتفي لأخي بأنه ليس هناك أي امكانية لضمهم لصف أول ولكن نستطيع تسجيلهم في البستان والسنة القادمة يصعدان للصف الأول بشكل عادي " .

" لماذا لا يريدوننا في المدرسة ؟ "
وأنهت السيّدة نبال حليحل حديثها مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالقول : " التوأم يسألاني كل يوم في الصباح لماذا لا نذهب الى المدرسة مثل باقي الأطفال ؟ لماذا لا يريدوننا في المدرسة ؟" .

تعقيب رئيس المجلس
هذا وعقّب رئيس المجلس حول الموضوع في حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما معه :" طلّاب عكبرة بمسؤوليّة بلديّة صفد ، وبلدية صفد مسؤولة عن تعليمهم وعندهم امكانيّة التعليم في بلدة طوبا وليس بالجش ، وبلدة الجشّ غير مسؤولة عن استقبال طلّاب عكبرة في مدارس القرية " .
وعن الادّعاء بانه تم استقبال عدد من الطلّاب للصفّ الأوّل ورفض استقبال آخرين ، قال : " هذا صحيح ، تم اسقبال أربعة طلّاب من ثمانية حسب احتياجات المدرسة " .
هذا وفي حال وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما تعقيب من اي جهة اخرى ، سنقوم بنشره بالسرعة الممكنة .
 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق