اغلاق

جمعية عطاء فلسطين توزع حقائب وقرطاسية في قطاع غزة

في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها قطاع غزة، ومع دخول العام الدراسي الجديد، وعدم تمكن العديد من الاسر الغزية من تأمين احتياجات أبنائها المدرسية،



شرعت جمعية عطاء فلسطين الخيرية ضمن حملتها السنوية دفتر وقلم يمحو الالم للعام 16 على التوالي  والتي أطلقتها بدعممن الشركة العربية الفلسطينية للاستثمار أيبك .
وقامت جمعية عطاء فلسطين الخيرية بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم لاختيار المدارس الأكثر حاجة لتوزيع عدد من الحقائب ، حيث تم توزيع الحقائب على الطلبة من المرحلة الابتدائية في مختلف مدارس القطاع، وتحتوي الحقيبة المدرسية على كافة مستلزمات الطالب من القرطاسية.
وقد أشارت رجاء أبو غزالة شعث، المؤسس والمدير العام لجمعية عطاء فلسطين الخيرية، أن حملة "دفتر وقلم يمحو الألم" تأتي  من أجل التخفيف من الاحتياجات الأساسية عن كاهل الأسر خاصة مع بداية العام الدراسي خصوصا  في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها المناطق الفلسطينية، حرصاً منها على تشجيع الطالب الفلسطيني في رحلته التعليمية والتمسك بحقه بها رغم الظروف الصعبة التي يمر بها الطلاب، ومساهمة منها في دعم الأسر الفلسطينية خاصةً في ظل الوضع الاقتصادي الراهن ، حيث تلتزم الجمعية في كل عام بدعم الأطفال المحتاجين في التعليم من خلال توفير الحقيبة والقرطاسية بجانب الكنزات الشتوية المدرسية.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق