اغلاق

المطران عطا الله حنا : ‘المسيحيون في ديارنا وفي المشرق ليسوا جالية‘

من أي مكان في هذا العالم فالحرية لا تقدم لطالبيها على طبق من ذهب بل تنتزع انتزاعا بالنضال والكفاح والتضحيات


سيادة المطران عطالله حنا

القدس – وصل الى مدينة القدس وفد من شخصيات ووجهاء مدينة طوباس الذين قاموا بجولة في البلدة القديمة من القدس . شملت زيارة المسجد الأقصى وكنيسة القيامة ، ومن ثم استقبلهم سيادة المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس في الكاتدرائية مرحبا بزيارتهم ومؤكدا على " أهمية مثل هذه الزيارات التي تأتي في سياق تأكيدنا على ان القدس لنا وستبقى عاصمتنا وحاضنة اهم مقدساتنا رغما عن كل الإجراءات الاحتلالية الغاشمة والقرارات الامريكية الجائرة ".
وأضاف قائلا : " نرحب بكم في كنيسة القيامة والتي استقبلت في وقت من الأوقات الخليفة عمر بن الخطاب حيث التقى مع بطريرك المدينة المقدسة صفرونيوس ، نرحب بكم في اقدس مكان يكرمه المسيحيون في مشارق الأرض ومغاربها الا وهو كنيسة القيامة المجيدة والتي تحتضن قبر الخلاص بكل ما يعنيه في ايماننا وعقيدتنا وتراثنا وتاريخنا  . ارحب بكم باسم كنيستنا ومسيحيي مدينتنا المقدسة الذين يفتخرون بانتماءهم للشعب الفلسطيني ، المسيحيون في هذه الديار هم فلسطينيون يعشقون وطنهم وجذورهم عميقة في تربة هذه الأرض المقدسة ، انهم يفتخرون بأن وطنهم هو مهد المسيحية والأرض المقدسة التي منها انطلقت رسالة الانجيل الى مشارق الأرض ومغاربها ".
وتابع قائلا : " المسيحيون في ديارنا وفي هذه المشرق العربي ليسوا اقلية وليسوا جالية كما انهم ليسوا ضيوفا عند احد ، فهذا الوطن هو وطننا وهذه الأرض هي ارضنا وهذه المقدسات هي مقدساتنا وهذا المشرق هو مشرقنا " .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق