اغلاق

5 أسئلة تراودك في اليوم التالي لزفافك !

فترة التخطيط للزفاف تكون بمثابة ماراثون، لا تجدين فيها الوقت للتفكير سوى في ما يتعلق بالحفل فقط. لكن بعد أن تستيقظي في اليوم التالي للزفاف،


الصورة للتوضيح فقط

تنهال عليكِ الأفكار والأسئلة التي طالما لم تجد مكاناً لها في ذهنك نظراً لضيق الوقت، والتي تكون في مجملها لطيفة ومضحكة، بالتأكيد ستحصلين على واحدة من هذه الأفكار الصاخبة، إن لم تفكري فيها كلها..

1- يا إلهي، هل أصبحتُ سيدة؟!
أول ما يقفز إلى ذهنك فور استيقاظك في اليوم التالي للزفاف، هو شعورك بالدهشة من أنكِ أصبحتِ الآن سيدة.. تحتاج الفكرة إلى وقت حتى تستوعبي فكرة التخلّي عن لقب آنسة الذي لازمك لسنوات طويلة، والآن أنتِ السيدة زوجة السيد!

2- أين المسكّن؟
على الرغم من كل محاولاتك الحصول على راحة لجسدك، ستستيقظين على آثار إجهاد حفل الزفاف، لذا ستفكرين في شيء يخفف عنك ذلك، سواء من خلال عقاقير مسكّنة، أو طعام لذيذ يرفع معنوياتك ويدفع جسدك إلى الاسترخاء والسعادة.

3- هل يمكن أن نفعل ذلك مجدداً؟
على الرغم من الوقت المبذول والجهد الذي يحتاج إليه التخطيط لحفل الزفاف، فإن وقت الحفل يمر في غمضة عين، وفي اليوم التالي تنسين كل التعب الذي مررتِ به من أجل هذا اليوم، وستشعرين بالحنين لعيش هذا اليوم بأكمله مرة أخرى.

لكن لا تحزني، فالصور، والتذكارات، ومقاطع الفيديو ستظل تذكرك بهذه اللحظات الجميلة مدى العمر.


4- هل يمكنني مشاهدة الصور الآن؟
يمكن أن تستغرق صور الزفاف العالية الجودة وقتاً طويلاً لتصبح بين يديكِ، لكن هذا المنطق لا يليق بعروس تتوق لرؤية كل لحظة التُقطت ليومها الكبير، تحلي بالصبر حتى تحصلي على الصور، إنه أمر يستحق الانتظار.

5- ما هذا الجوع؟
أجواء الحفل الصاخبة، وسعادتك الغامرة، تجعلكِ تستمتعين بكل شيء، إلا الطعام، فتستغرقين في يومك الكبير لدرجة عدم الشعور بالجوع حتى اليوم التالي، وبناء عليه، ستشعرين في الصباح بجوع لم تعهديه من قبل.

حاولي التنسيق مع الفندق، أو المكان الذي تقيمين فيه ليلة الزفاف، للحصول على إفطار رائع غني بالمغذيات والأطعمة التي تمنحك السعادة.



لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق