اغلاق

النفط يحوم قرب 80 دولارا للبرميل مع تنامي القلق بشأن المعروض

تراجع النفط اليوم الأربعاء بعد أن اقترب من أعلى مستوياته هذا العام إثر انخفاض في مخزونات الخام الأمريكية واحتمال فقد معروض إيراني،


مصفاة نفط تابعة لشركة توتال في فرنسا

مما زاد المخاوف بشأن التوازن الدقيق بين الاستهلاك والإنتاج.
وبحلول الساعة 09:23 بتوقيت جرينتش كانت العقود الآجلة لخام برنت منخفضة 23 سنتا عند 78.83 دولار للبرميل بعد أن لامست ذروتها للجلسة عند 79.66 دولار، وهو أعلى مستوى منذ أواخر مايو عندما اخترق السعر 80 دولارا.
وزادت عقود الخام الأمريكي 35 سنتا إلى 69.60 دولار للبرميل.

وقال جوردون جراي مدير أبحاث سوق النفط والغاز في اتش.اس.بي.سي "نعتقد أن العوامل الأساسية لسوق النفط تدعم على نحو متزايد أسعار الخام، على الأقل عند المستويات الحالية، في حين لا نتوقع صراحة أن يرتفع برنت إلى 100 دولار للبرميل فإننا نلحظ مخاطر حقيقية بأن يحدث هذا. حقيقة أن هناك حاجة بالفعل إلى معروض أعلى بكثير من منتجين مثل السعودية - والمستويات المتدنية من الطاقة الفائضة المتبقية - تجعل المنظومة العالمية منكشفة انكشافا كبيرا على أي تعطيلات كبيرة أخرى."

كان معهد البترول الأمريكي قال يوم امس الثلاثاء إن مخزونات الخام بالولايات المتحدة تراجعت 8.6 مليون برميل في الأسبوع المنتهي يوم السابع من سبتمبر إلى 395.9 مليون برميل في حين خفضت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية توقعاتها لإنتاج البلاد من الخام في 2019.


لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق