اغلاق

وفاة أم حامل من قلنسوة بعد حادث وانقاذ حياة المولودة

فُجعت مدينة قلنسوة ، فجر اليوم الجمعة ، بوفاة الشابة المربية ميسم حمدان قشقوش - ليداوي البالغة من العمر 32 عاما . وقالت عائلة المرحومة لموقع بانيت ،
Loading the player...

وصحيفة بانوراما : " المرحومة أصيبت بحادث طرق بسيط ، أمس الخميس ، علما انها كانت حامل بالشهر السابع ، ونقلت على اثر ذلك الى المستشفى حيث توفت هناك ، وقد استطاع الأطباء توليدها حيث وضعت طفلة " .
يشار الى ان المرحومة عملت معلمة للبيلوجيا في المدرسة الشاملة في مدينة كفر قاسم ، وهي أم لطفلة أخرى غير التي ولدت اليوم .
هذا ومن المتوقع تشييع جثمان المرحومة اليوم في مدينة قلنسوة ، حيث يتوافد الأهالي لبيت الفقيدة الكائن قرب البريد في المدينة للوقوف الى جانب العائلة في مصابها الأليم  .

بيان من الشرطة حول وفاة الأم من قلنسوة
من جانب آخر ، عمم الناطق بلسان الشرطة بيانا حول الحادثة ، قال فيه : " وقع أمس الخميس حادث طرق في مفترق " تنوفوت " في شارع 57 ، حيث اصطدمت سائقة سيارة بسيارة كانت أمامها ، مما تسبب بأضرار للسيارتين ، ولم تقع اصابات ولم يتم ابلاغ الشرطة بامر الحادث " .
وأضاف المتحدث بلسان الشرطة : " بعد أن وصلت السائقة وهي امراة حامل تبلغ من العمر 35 عاما لبيتها ، شعرت بأنها ليست بخير ، فتوجهت للفحوصات في مستشفى مئير ، وبعد انتهاء الفحوصات تم تحريرها لبيتها ، وفي ساعات المساء عادت للمستشفى حيث تدهورت حالتها الصحية وتم اعلان وفاتها ، وتم اجراء عملية لها لتوليدها ، فيما تفحص الشرطة الملابسات " .



الأهالي يتوافدون الى منزل الفقيدة في قلنسوة - تصوير : تامر عازم - مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما


 بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق