اغلاق

لقاء في أبو غوش حول تفاقم العنف في الوسط العربي

أقيم في بلدة أبو غوش لقاء ضمني جمع بين عبدالله ابوغوش مع الفنان توفيق ابو بكر والفنان محمود بدوية والفنان محمد الزرقاوي وامجد ابوغوش، تم خلاله استعراض


صور من اللقاء - تصوير علاقات عامة

" الوضع العنيف الذي وصل اليه مجتمعنا العربي في الداخل " .
وفي حديث مع عبدالله أبو غوش حول الاجتماع قال :" حين يلتقي الفن والاعلام تتناغم أصوات المحبة وتتلحن اصوات السلام ، اعلام شريف شفاف وفن يجمع الاطياف. في هذا اللقاء اردنا ان نطوع الحجة بالبرهان ونبني جيل يتربى على التسامح والانفتاح " .
وأضاف : " في الاونة الاخيرة حوادث القتل والعنف في الوسط العربي شملت انحاء عديدة في البلاد ، وفاقت بأضعاف نسبة الجريمة في الوسط اليهودي. وهنا من يسأل ما هو السبب ومن المسؤول وما الحل للحد من هذه الظاهرة الخطيرة التي لوثت صفوة الحياة والتقاليد والعادات في مجتمعنا العربي ؟ " .
وتابع السيّد عبدالله أبو غوش :" تتعالى اصوات كثيرة متهمة شرطة اسرائيل بالتقصير امثال النواب العرب في الكنيست
، وهناك من يتهم جهاز التربية والتعليم في هذا التقصير وهناك من يلقي اللوم على الاسرة وضعف الروابط الاسرية والابتعاد عن بعض القيم . لن نستطيع ان نلقي اللوم على جهة بعينها ولكن اهمال بعض القيم في المجتمع هي التي دهورت الوضع الاجتماعي التي ادت الى ارتفاع الجريمة ، وهذا امر لا يمكن السكوت عليه فيجب ان تتكاتف كل الجهود في المجتمع الشعبي والرسمي والسلطوي للحد من هذا الوباء الخطير المتفشي في سائر اركان الوطن" .
وأنهى السيّد عبدالله كلامه بالقول :" نحن نناشد جميع اطياف المجتمع وكل ضمير حي ان ينضم الى صوتنا ، صوت المحبة والسلام وتحمل المسؤولية والابتعاد عن من يرمي اخطاءه على اكتاف الاخير لانه بذلك يشجع على الجريمة" .
 


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق