اغلاق

الاعلامية المصرية ريهام سعيد تتصالح مع قنوات ‘النهار‘

بعد خلافات طويلة بين الإعلامية المصرية ريهام سعيد وشبكة قنوات "النهار"، أعلن المنتج تامر مرسي، رئيس مجلس إدارة مجموعة إعلام المصريين، انتهاء هذه الخلافات.

مرسي أكد، في بيان صحفي، أن مساعيه نجحت في تقريب وجهات النظر، وبناء عليه اقتنع الطرفان بإنهاء كافة القضايا والتحكيم و الخلافات.
وأضاف أن الطرفان اتفقا على إنهاء تعاقد ريهام سعيد مع شبكة تلفزيون "النهار" بالتراضي بين الطرفين ولن يكون لها ظهور إعلامي على قنوات "النهار" مرة أخرى.
وأكد أن ريهام سعيد بموجب هذا الصلح ستنتقل إلى قناة "الحياة" لتبدأ برنامجها خلال شهر أكتوبر المقبل.
وكان المنتج تامر مرسي، قد اعلن مؤخرا تعاقده مع ريهام سعيد لتنضم إلى شبكة قنوات "الحياة"، ونشر صورة تجمعه بالإعلامية المصرية بعد تعاقدهما، عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، وعلق عليها بقوله: "ريهام سعيد تتعاقد مع قناة الحياة".
يذكر أنه كانت قد وقعت أزمة حادة بين ريهام سعيد وإدارة شبكة قنوات "النهار" التي كانت تقدم عليها برنامجها "صبايا الخير"، وقد بدأت الأزمة بعدما أصدرت ريهام بيان قالت فيه إنها ترفض أن يتم الضغط عليها لتوقيع عقد لمدة 3 سنوات مع القناة، وأنها ترفض بشدة أن يتم الربط بين ظهورها وبين توقيعها على هذا العقد، وحررت محضر لإثبات رفضها ربط ظهورها بالتوقيع على العقد الجديد وبلاغ آخر تتهم فيه القناة بالسب والقذف فى بيان أصدرته.
ومن جانبها تقدمت شبكة قوات "النهار" بمحضر ضد ريهام سعيد تتهمها بالتهجم على القناة، وذلك بعدما استدعتها القناة لتصوير حلقات برنامج.







لمزيد من برامج وتلفزيون اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق