اغلاق

المرشحة نادية محاميد :‘الوصول الى بلدية ام الفحم من اجل خدمة مدينتي وأهلها هو حلم طفولتي‘

تنافس نادية محاميد على عضويّة بلديّة ام الفحم من خلال خوضها المنافسة عن طريق التحالف الوطني الذي يضمّ الجبهة والتجمّع وأوساط شعبيّة. وتحتلّ محاميد

 
نادية محاميد  - الصورة وصلتنا من طرف المرشحة

المكان الخامس من قائمة التحالف وشارتها " ض. و".
و
قالت المرشحة نادية محاميد ان ترشحها والاسباب التي دفعتها:" ترشّحي هو حلم كنت أتمنّاه منذ الصغر، أن أكون في موضع التأثير والتغيير في بلدي من خلال العمل البلدي والجماهيري ..فأنا اتابع ما يحدث ببلدي ومجتمعي ووطني وأعتبر نفسي صوت اللواتي صوتهن مبحوح بدواخلهن لاسباب مختلفة وشاركت وما زلت ممن يشاركن في كثير من الفعاليات التي تتناول قضايا مختلفة محليا وقطريا .. وأحاكي هموم المرأة العربية وتمثيل الأطفال والشباب الذي اخذ الحيز الأكبر من اهتماماتي".
واضافت:" الدافع الذي شجعني هو الاطّلاع على احتياجات المواطن الفحماوي والشباب الفحماوي والمرأة الفحماوية والخص شجاعتي بالترشح بدعم زوجي الاول والأقوى الذي اعطاني الجرأة والقوة للاستمرار بذاك الحلم.. بداية بإنتخابي كرئيسة لجنة اولياء أمور في ثانوية ومن بعدها انتخابي كمندوبة أم الفحم في لجنة اولياء الامور القطرية من قبل اللجنة المحلية .. ومحاولة تحقيق بعض مما اصبو اليه.. وكذلك الكثير من الاصدقاء والمعارف ممن شجعوا بل ودعموا من اجل التقدم بهذه الخطوة وان شاء الله ساكون عند حسن ظنهم".

التلاحم والترابط من أجل المصلحة العامة
واختتمت حديثها قائلة:"أدعو اخواتي واخواني وابنائي في بلدي ام الفحم التلاحم والترابط للمصلحة العامة لام الفحم .. فنحن ابناء العائلة الواحدة والمصلحة الواحدة .. أدعوهم لاختيار الافضل لتطوير وتحسين دون الاعتبارات الشخصية العاطفية والعائلية، فمصلحتنا جميعا بيتنا وبلدنا ام الفحم وأناشد النساء باتخاذ القرار المناسب ما يلائم احتياجاتهن وفكرهن دون التردد باختيار المناسب فهن عماد المجتمع ومن تستطيع بناء البيت الصالح تستطيع ان تتخذ القرار الصائب لمصلحة ابنائها .. علينا المشاركة ببناء الوحدة والمجتمع الصالح فنحن نستطيع ".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق