اغلاق

عقد اجتماع انتخابي دعما لموسى ابو رومي في طمرة

اقيم في بيت احمد عوض سالم في حي " ابو الرمان " في مدينة طمرة ، اجتماع لمرشح حركة " البناء الحضارية " لرئاسة البلدية موسى ابو رومي .
Loading the player...

شارك بالاجتماع عدد كبير من الرجال والنساء .
بدأ المهرجان بكلمات ترحيبية من اعضاء حركة " البناء الحضارية " وتخلله كلمة مطولة لمرشح الرئاسة موسى ابو رومي الذي رحب بالحضور وباهالي حي ابو الرمان .
وتحدث ابو رومي عن  " الشباب واهمية الاستثمار بهم " ، مشيرا الى " انه يجب ان تكون العين على الشباب لانهم هم امل مدينة طمرة ، والنظر الى اوقات الفراغ لديهم وخطر تلك الاوقات عليهم ، فان لم تستغل جيدا سينتج الانحراف " ، مؤكدا انه  " لا يؤمن بشيء اسمه وقت الفراغ ، لكنه يؤمن ان هنالك انعدام اهداف ، وان من لديه هدفا لن يكون لديه وقت فراغ ، وان كانت الادارة ترى الامل بالشباب فعليها ان تجد اهدافا لهم ".

" مشروع الشيكونات لن يمر وسنجلب مكانه قسائم للبناء "
وتحدث موسى ابور رومي عن قسائم البناء قائلاً:" كل محاولة تجميل وشرح اخرى لمشروع السكن الذي يعد به اهل طمرة هو مشروع "شيكونات" أي انها بيوت ما فوقها بيوت ، أي ان ما توعدون به من وحدة سكنية فانت شريك بعدة طبقات ، وان الرائد لا يكذب اهله والقائد لا يكذب اهله وانا لا اكذب على المواطنين واقول الحقيقة كما هي لا تجملوا لا تغيروا ، ونحن قادرون واقوياء بكم انتم اصحاب القوة والارادة باذن الله سنجلب قسائم ارض لهذه المدينة ولن نكذب على المواطن، نحن واضحون قسيمة ارض لك ملك لك ان تختار من يبني عليها ويسكن معك ، اننا نعلم وكلنا نعلم اننا تقصد وحدات في شيكونات ، اقولها بكل صراحة لكل المتنافسون مشروع الشيكونات لن يمر ... فقط قسائم بناء  ".

" موسى ابو رومي يفتح اوراق عدم دخول بلدية طمرة لجنة التنظيم بحجة سواد الوجه ! "
وتابع ابو رومي : " في عام 2014 صححت وزارة الداخلية قانون التنظيم البناء وقالت ان البلدية ستحصل على اللجنة ويصبح رئيس البلدية رئيس لجنة التنظيم والبناء ، وهذا يعني ان مخططات ستمر ومساعدات للمواطن ستتم وستصدر تراخيص ، لكن في حينه رفضت بلدية طمرة وقالت " ان لجنة التنظيم بتسود الوجه ! " ، فسؤالي هل الزفتة التي تعبدون بها هي التي تبيض الوجه ؟! اصلاً لماذا ينتخب المنتخب لماذا ينتخب ليبيض وجهه وليسود وجوه المواطنين ؟ ام لاصدار مخالفات لحي الدريجات ؟! ان المنتخب ينتخب لكي ينوب على المواطن ونحن نرضى بسواد الوجها لنا ولكن لا نرضاه للمواطن بطمرة ".


تصوير : اللجنة الاعلامية العامة لحركة البناء الحضارية -  طمرة 

\


بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق