اغلاق

اليوم : اضراب في عدد من مدارس طلعة عارة احتجاجا على الغاء السفريات

تشهد قرى طلعة عارة، اليوم الخميس، إضرابا للمدارس الثانوية الاعدادية ( ثانوية مشيرفة وسالم، وإعدادية مشيرفة وسالم )، ولا يشمل المدارس الابتدائية ورياض

 
الصورة للتوضيح فقط

الأطفال حالياً، وذلك بقرار اللجنة المحلية لأولياء أمور الطلاب
وجاء في بيان عممته اللجنة: "يأتي هذا القرار المؤسف بعد إستنفاد كافة السُبل لتفادي هذا الإضراب، وقمنا على مدار الفترة الماضية بعقد جلسات مع ممثلي المجلس المحلي وممثلي وزارة الداخلية، وتوجهنا لممثلي وزارة التربية والتعليم، ولم نلقِ أي حل إيجابي، مما دعانا للإعلان عن الإضراب ومطالبة كل ذوي الصلة بالموضوع التدخل والبحث عن حل عملي ومهني ودائم" .
واضاف البيان :" كما يأتي هذا الإضراب كخطوة إحتجاجية على وضع جهاز التربية والتعليم بكافة مدارس قرى طلعة عارة، والتي تعاني بشكل كبير جدا من عدم جهوزيتها لخلق أجواء إيجابية وخلق مناخ تعليمي، اذ ان الوضع المادي الذي يعيشه المجلس المحلي طلعة عارة من عجز مادي كبير أدى الى عدم تحويل الموارد المالية من وزارة التربية والتعليم للأماكن والاهداف المخصصة لها، وصرفها لسد العجز المادي للمجلس، ما نجم عنه وللاسف أوضاع ماساوية وغبر مقبولة بجهاز التربية والتعليم في مدارس ورياض الاطفال طلعة عارة.
كذلك تأتي هذه الخطوة احتجاجا على الغاء سفريات الطلاب للمدارس، وهي خطوة تعلن فيها كل الاطراف ذات الصلة الافلاس لإيجاد حل عملي، من مجلس محلي ووزارة الداخلية ووزارة التربية والتعليم، وترك أبنائنا بدون أي إطار لنقلهم للمدارس، وطرح بدائل مرفوضة" .

" هذا التعامل غير المسؤول، وبالطبع غير المقبول، هو قرار مرفوض رفضا باتاً "
واكد البيان ان "هذا التعامل غير المسؤول، وبالطبع غير المقبول، هو قرار مرفوض رفضا باتاً، ونطالب كل المسؤولين ذوي السلطة واصحاب القرار لتفكير مجددا والعدول عن هذا القرار، والعمل على إيجاد ميزانيات وإقرارها والمصادقة عليها وإعادة الأمور الى ما كانت عليه بخصوص السفريات، وبشكل عام وضع خطة مدروسة تقضي بعدم إستعمال الاموال الخاصة بالتربية والتعليم، وعدم إستعمالها لسداد عجز المجلس المحلي المادي، فهذه أموال وميزانيات خاصة بجهاز التربية والتعليم وإدارته الذاتية ، وليس موارد لسداد ديون وعجز المجلس المحلي طلعة عاري، وهي من حق أبنائنا".
وتابع البيان: "أهلنا الكرام، نحن باللجنة المحلية لأولياء امور الطلاب سنبقى كما عهدتمونا أمناء أمام الله عز وجل، وامامكم على حمل هذه الامانة والمطالبة بحقوق أبنائكم وعدم التنازل عنها بإذن الله تعالى، ونستمد هذه الارادة والقوة من الله اولا ومن ثم منكم ثانياً، ونأمل أن يكون هناك حل قريب ونهائي لهذه الازمة وعودة الأمور الى طبيعتها، وسنقوم بإعلامكم عن اي مستجدات بحال حدوثها إن شاء الله ، والله ولي التوفيق" .


بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق