اغلاق

وفاة الشاب عبدو شمشوم من الرملة متأثرا بجراحه

ذكرت الشرطة في بيان لها صباح اليوم، انها تلقت بلاغا من مستشفى "اساف هروفيه"، حول وفاة الشاب عبدو شمشوم (25 عاما) من الرملة متأثرا بجراحه. وكانت الشرطة قد
اصابة شخصين أحدهما جروحه خطيرة بإطلاق نار في مدينة الرملة - تصوير يافا 48
Loading the player...

أصدرت بيانا امس الجمعة، ذكرت فيه ان الشاب فارق الحياة، ثم تراجعت عن بيانها وقالت ان حالته حرجة والأطباء يصارعون على حياته، لتعمم اليوم بيانا آخر يؤكد وفاته.
وكان مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما قد قال في وقت سابق امس ان حادثة إطلاق نار وقعت قبل ليلتين بشارع شمشون في مدينة الرملة؛ مما أسفر عن إصابة شخصين وصفت
جراح أحدهما بالخطيرة وآخر بالمتوسطة.
الطواقم الطبية التي وصلت إلى المكان قدمت الإسعافات الأولية للمصابين وتم نقلهما بسيارات الإسعاف إلى المستشفى لتلقي العلاج.  وباشرت الشرطة التحقيق في ملابسات الحادث .
وذكرت المصادر لاحقا ان حادثة إطلاق النار كانت باتجاه شخصين داخل بقالة . فيما قالت مصادر في مستشفى أساف هروفيه "ان أحد المصابيْن وصفت جراحه ببالغة الخطورة، فيما وصفت جراح مصاب آخر بالمتوسطة والمستقرة" .
وجاءنا لاحقا ان الطواقم الطبية في مستشفى اساف هروفيه اعلنت وفاة أحد المصابين ( 25 عاما ) متأثرا بجراحه البالغة التي اصيب بها بحادثة اطلاق النار . وحسب تحقيقات الشرطة فان الخلفية جنائية . وجاء في بيان لاحق من الناطق بلسان الشرطة "أنه استمرار لحادثة اطلاق النار في الرملة فقد وصلت معلومات من المستشفى أن الشاب لم يعلن وفاته وأن حالته حرجة وتحاول الطواقم الطبية انقاذ حياته . وان التحقيقات مستمرة" . وبعد هذه البلبلة، عادت الشرطة و أعلنت اليوم السبت، ان المستشفى اعلن عن وفاة الشاب.


المرحوم  عبدو شمشوم


تصوير نجمة داود الحمراء


تصوير يافا 48


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق