اغلاق

الرسامة يمنى حمود من كابول : ‘المرأة في مركز لوحاتي‘

الرسم هو حياتها ، هي صغيرة في السن ، ولكن حبها للرسم اكبر من سنها , تحلم وتتمنى ان تصبح فنانة تشكيلية ناجحة . انها الشابة يمنى حمود من قرية كابول ،
Loading the player...

 التي حاورتها مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما  ...

عرفينا عن نفسك ؟
أنا يمنى حمود ، من قرية كابول وعمري 17 سنة ، ادرس في المدرسة الثانوية كابول . قد منحني الله تعالى موهبة الرسم التي اكتشفتها منذ صغري ،  وبدأت التقدم بها رويدا رويدا وما زلت اتقدم بها مع التقدم بعمري.  بداية كنت امارس فن الرسم بالرصاص ، وبعدها بدات ارسم بالالوان المائية والالوان الزيتية،  ومستقبلا ارغب بالاستمرار بمجال الفن واستغلال موهبتي بمجال عملي لتحقيق احلامي ان شاء الله .

 منذ متى وانت تمارسين موهبة الرسم ؟
منذ صغري وأنا اميل للرسم وأمارس هواية الرسم في اوقات فراغي.  بدأت الرسم والتعلم لوحدي ، حتى بدأت برسم لوحات كبيرة دون الاستعانة باي احد لتطوير هذه الموهبة ، بل طورتها لوحدي واخذت القوّة من دعم الاشخاص من حولي .

من اكتشف موهبتك ؟
كنت دائما اجلس لوحدي في المنزل لأرسم حتى اكتشف والداي هذه الموهبة فكنت دائما عند صغري ابحث في الانترنت عن مواقع لتعلم الرسم ودائما كنت احاول رسم اشياء جديدة وكذلك في المدرسة في حصص الفنون لاحظت معلمتي رسمي او موهبتي المتميزة عن باقي الطلاب ، فبدأت بإعطائي بعض النصائح لتطوير هذه الموهبة وكانت تحرص على اشتراكي بالفعاليات المدرسية لمساعدتها بامور الرسم والفن ؛ وبدات بتحسين موهبتي من نصائح والداي ومعلمتي ودعمهم لي .

ماذا يعني لك فن الرسم ؟
الرسم هو عالم خاص جدا بالنسبة لي ، يمثلني كثيرا واعبر عن نفسي في كل لوحة ابدأ برسمها ، فعند بدايتي برسم اي شيء اذهب لغرفتي، اغلقها وابتعد عن الجميع ثم ابعثر الواني والفراشي الخاصة بي ثم ابدأ برسم لوحاتي التي تعبر غالبا عني وتعبر عن ما بداخلي وعما اشعر به . فيكون كل تركيزي برسمتي وابتعد عن كل شيء يدور حولي وعن جميع الاشخاص المحيطين بي ؛ فالفن هو عالم كبير جدا وخاص جدا اجد نفسي بداخله ولا يوجد نهاية له .

ماهي الامور التي تحبين رسمها ؟
احب الرسم بشكل عام ، لذا احب ان ارسم اي شيء بمواضيع مختلفة، فكل لوحة لي تعبر عن شيء مختلف. وكل واحدة لها فكرة او مغزى خاص تتميز به وتختلف به عن الأخرى.  تناولت الكثير من المواضيع من خلال لوحاتي وبشكل عام عن "المرأة" الامها واحزاها او حتى حريتها .

هل لديك طقوس معينة خلال عملية الرسم ؟
نعم احب في هذه الفتره البقاء لوحدي مع ادواتي واغراضي ولوحتي في جو مليء بالهدوء ، لا احب ان يكون هنالك احد بجانبي وان ينتقدني فيما ارسم . احب ان ارسم بشكل مريح وعلى مهل واحيانا كثير رسم لوحتي يستغرق وقتا طويلا لكن لا اشعر بذلك بسبب اندماجي مع الرسم وجو الرسم الذي اعتمده واحبه .

اكثر رسمة او لوحة تحبينها من بين كل لوحاتك ؟
احب لوحة رسمتها منذ وقت طويل وتعتبر المميزة بالنسبة لي وهي مرأة باللون الاخضر تزهر من حولها ازهار بمختلف الالوان والاشكال فتعبر عن ان المرأة حياة وشجرة تزهر منها المحبة والحرية والالوان والازهار المختلفة ؛ فيتحقق داخل هذه اللوحة مفهوم جميل وهو المرأة ؛ اهميتها وعطاءها المزهر.  استغرق رسمي لهذه اللوحة فترة طويلة لكثرة تفاصيلها وكانت ثالث لوحة أرسمها.

ماهي رسالتك من خلال الرسم ؟

كل لوحة من لوحاتي توصل رسالة او هدفا معينا وغالبا يكون عن المرأة ؛ لتشجيعها على النضوج والشجاعة ؛ ومن خلال لوحاتي اظهر ان المرأة قوية لها حريتها وبانها جميلة تستحق كل ما هو جميل ؛ فتتجسد بكل لوحة من لوحاتي روح المرأة الجميلة .

صفة او مجموعة صفات برأيك تجعل الرسام بارعاً ومتفوقاً ؟
الرسم غالبا يعتمد على الاحساس فكل فنان يجب ان يكون حساسا ليكون فنانا. كذلك، يجب ان يصبر ويحاول كثيرا ويتعب كثيرا للحصول على ما يريد وللوصول الى ما يريد فالمحاولة والاصرار والتدرب المثير هي ما تجعل الرسام متفوقا وبارعا ، يحاول كثيرا ليحصل على المزيد من الفرص لجعل موهبته تنمو وتكبر .

هل حسب رأيك مجتمعنا العربي يقدم الدعم للمواهب ؟
حسب رأيي ان مجتمعنا العربي لا يقدر موهبة الرسم؛ نعم يوجد الكثير من الاشخاص المهتمين بهذا المجال لكن ليس بالقدر الكافي لدعم مواهب عديدة وخاصة الرسم ، فالكثير بمجتمعنا من يملك هذه الموهبة ولا يرى اي فرصة لتحقيق هذه الموهبة والوصول الى الشهرة من خلالها.

 
من اول من قدم لك قدم لك الدعم ؟
عائلتي واصدقائي.  دائما كنت اخذ منهم الدعم الكافي لتطوير هذه الموهبة ؛ فدائما عند رسمي للوحتي اخذ رأي عائلتي ثم أصدقائي. فكان اصدقائي دائما يقومون بإهدائي ادوات الرسم والفن بالمقابل اهديهم البعض من رسوماتي والى اليوم عائلتي واصدقائي دائما بجانبي.

ما هو طموحك ؟
طموحي ليس كبيرا.  وهو ان ارسم فقط وان استمر بالرسم وان يعرفني الجميع ؛ ان اتقدم بهذه الموهبة كثيرا حتى اصل لما اريد . سوف اعمل كثيرا على ابتكار طرق مختلفة وجديدة للفن وان اعلم الجميع ان يرسموا بحب .

هل يمكن ان يكون الرسم مهنة تعتاشين منها ؟ 
نعم ومستقبلا اريد ان تكون موهبتي مهنة لي ولاعتاش منها لكسب رزقي والاعتماد عليها .

كلمة اخيرة ؟
كلمتي الاخيرة لكل شخص منحه الله تعالى ميزة جميلة تميزه عن غيره ؛ اياك والتنازل عنها. ثابر لتصل لما تريد بأي موهبة كانت . عليك تطويرها والابداع بها وان تفعل ما تحب فالانسان الناجح دائما يفعل ما يحب. لا تيأس مهما حصل. تغلب على الظروف وواصل حلمك دائما.


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق