اغلاق

الانتخابات الإسرائيلية تربك حسابات ترامب بشأن خطة السلام

قال مسؤول كبير في البيت الأبيض، اليوم، ان الانظام الأمريكي، ما زال يدرس موعد اعلان خطة ترامب للسلام، او ما بات يعرف بـ "صفقة القرن". وأوضح المسؤول أن " الانتخابات


تصوير :  Olivier Douliery-Pool/Getty Images

الإسرائيلية في ابريل القادم، هي واحدة من عدة موضوعات سنأخذها بعين الاعتبار، عندما نقرر موعد الإعلان عن خطة السلام".
يشار الى انه في شهر سبتمبر الماضي، اعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن خطته للسلام ستنشر في غضون أربعة اشهر. واذا ما بقي هذا الموعد على حاله، فهذا يعني نشرها في يناير/كانون ثاني 2019 ، لكن بحسب وسائل اعلام، بات هناك نقاش داخلي في النظام الأمريكي، بشأن الإعلان عن الخطة في الموعد المقرر، او الانتظار الى ما بعد الانتخابات في إسرائيل.
ونقلت مصادر اعلامية عن رؤساء أحزاب الائتلاف الحكومي قولهم " ان القرار نابع من مسؤولية وطنية ومسؤولية اقتصادية " .
جاء هذا الاعلان بعد أجواء من التوتر على خلفية قانون التجنيد ، حيث أعلن حزب " ييش عتيد " برئاسة يائير لبيد عن عدم دعمه للقانون .
وجاء في اعلان رؤساء الاحزاب في الائتلاف الحكومي : " من دافع المسؤولية الوطنية والاقتصادية ، قرر رؤساء أحزاب الائتلاف ، بالاجماع ، حلّ الكنيست والتوجه لانتخابات مبكرة في مطلع شهر ابريل ، بعد دورة استمرت اربع سنوات كاملة . الشراكة بالكنيست والحكومة ستستمر أيضا في فترة الانتخابات " .
ووفقا لاعلان رؤساء الائتلاف الحكومي،  فقد تم الاتفاق على اجراء الانتخابات المبكرة يوم الثلاثاء الموافق 9.4.2019 .

نتنياهو : " حولنا اسرائيل لقوة دولية "
وقال رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو خلال اجتماع لكتلة الليكود في الكنيست في أول تصريح له بعد اعلان تبكير موعد الانتخابات : " اتفقنا على تقديم قانون لحل الكنيست . الكنيست تستكمل 4 سنوات مع انجازات كبيرة  . حولنا اسرائيل لقوة دولية . نشهد ازدهارا على مستوى عالمي ".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق