اغلاق

ابو عرار:‘يجب اغلاق سلطة (تطوير) البدو التي تتباهى بهدم البيوت‘

عمم مكتب النائب طلب ابو عرار بيانا جاء فيه :"في اعقاب تباهي سلطة "تطوير" البدو، والوزير المكلف برعايتها اوري ارائيل، والتي بينت في بيان تصدر صفحات الصحف


النائب طلب أبو عرار 

الاسرائيلية الصادرة هذا اليوم الإثنين 24-12-2018 على ان السلطة المذكورة نجحت في تقليص البناء "غير" المرخص، حيث ازدادت وتبرة هدم البيوت خلال الاعوام الأخيرة، قدم النائب طلب ابو عرار استجوابا مستعجلا للوزير ارائيل، سأله عن دور السلطة المذكورة في تطوير عرب النقب".
هذا وعقب النائب طلب ابو عرار بقوله: " سلطة" تطوير" البدو، والوزير المكلف برعايتها أوري أريئيل يتفاخر  على انه نجح في هدم آلاف المنازل العربية في النقب، مما يدل على النوايا التدميرية للسلطة، ونسي انه ومن خلال سلطته مسؤول عن تطوير المجتمع العربي في النقب، وإيجاد حلول للسكن، من خلال الاعتراف بالقرى غير المعترف بها".
وأضاف، ابو عرار:" أدعو رئيس الوزراء إلى حل هذه السلطة التي تتسبب في ضرر كبير في العلاقات بين العرب واليهود، ولعرب النقب عامة، لنشرها الأكاذيب ضد العرب البدو، واحمله مسؤولية الاوضاع في النقب، وأطالب رئيس الوزراء بأن يأخذ موقفاً واضحاً من الوزير اوري ارائيل المعروف بمواقفه الراديكالية ضد العرب بشكل عام.
وأدعو الحكومة الى أن تعود لرشدها وأن تكف عن التحريض عن طريق سلطة "تطوير" البدو، وأدعو سكان النقب العرب واليهود بالتظاهر ضد وجود هذه السلطة المدمرة، التي ندعو الى حلها حالا.
وفي هذا السياق قدمت استجوابا مستعجلا لوزير الزراعة اوري ارائيل حول اعمال التطوير وبدائل السكن التي وفرها، والقرى التي اعترف بها ،وذلك بعد تفاخره بالتدمير والهدم، فالسؤال الحقيقي اين التطوير يا سلطة "تطوير" عرب النقب؟".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق