اغلاق

النائب دوف حنين: ‘المكان الطبيعي لشيخ العراقيب في بيته وعلى أرضه‘

شارك النائب د. دوف حنين (الجبهة – القائمة المشتركة) صباح أمس ، في مسيرة وداع صياح الطوري شيخ العراقيب (ابو عزيز) خلال ذهابه إلى السجن، "وقد رافقه لفيف من القوى ،


صور من مكتب النائب دوف حنين

الديمقراطية اليهودية وقيادة الجماهير العربية الذين يساندون العراقيب في معركتهم، من أجل حقهم بالأرض والمسكن."
النائب دوف حنين "أشاد بنضال سكان العراقيب وصمودهم الباسل في وجه جرافات الهدم وسياسة الاقتلاع، وأكد على الصمود الاسطوري للشيخ الطوري وعشيرته والظلم الذي تعرّض له من قبل الدولة، ليس لجريمة اقترفها سوى تمسكه بأرض العراقيب القائمة منذ عام 1949" .

" العراقيب هدمت 136 مرّة منذ بنائها "
وقال د. حنين: "في حين نتحدّث جميعا عن اقتراب انتخابات الكنيست، دخل صباح هذا اليوم رجل يبلغ من العمر 70 عاما، وكانت كل جريمته أنه يريد وعائلته الحياة الكريمة على أرضه وفي بلده التي وُلِدَ ونشأ فيها، قريته العراقيب التي ترفض الدولة الاعتراف بها. إن مكان الطوري الطبيعي في بيته وعلى أرضه وليس في السجن".
وأضاف د. حنين، "أن الشيخ الطوري قد ولد على أرض القرية عام 1949، نشأ وترعرع فيها، وبنى أسرة من الأولاد والأحفاد، وفي عام 2010 هُدمت العراقيب للمرة الأولى، ومنذ ذلك الحين هُدِمَت بالكامل من قبل الدولة 136 مرّة، علما وأن ملكية الأرض لا تزال قيد البحث القضائي والمداولات في المحاكم ولا يوجد أي مبرر لسياسة الهدم والاقتلاع".


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق