اغلاق

تعرفوا على أجيال سيارات ‘ميني كوبر‘ الرائعة !!

لا شك أن سيارة ميني كوبر البريطانية لم تصبح أحد أفضل السيارات العالمية في الوقت الحالي، وفخراً لصناعة المحركات البريطانية بين يوم وليلة،


تصوير :  Oscar Gonzalez/NurPhoto via Getty Images

فلقد شهد عام 1959 ولادة أول أجيال سيارات ميني كوبر، وذلك لمواجهة أزمة الوقود والنفط التي كانت تعاني منها المملكة المتحدة عام 1956 نتيجة إغلاق مصر لقناة السويس في هذا التوقيت، فالمنافسة وسط عمالقة صناعة السيارات لم تكن هدفاً على الإطلاق عند إنتاج أول سيارة ميني كوبر بحجمها الصغير.
ومع تفاقم الأوضاع السياسية لم يجد رئيس شركة المحركات البريطانية حلاً سوى الاعتماد على ذكاء مهندسي الشركة لصناعة سيارة ذات تصميم صغير ولا تستهلك كمية كبيرة من الوقود، ليتم بعد العديد من التجارب إنتاج أول أجيال سيارات ميني كوبر بمواصفات خاصة على المستوى الميكانيكي واستهلاك الوقود تقل عن نظرائها من السيارات الأخرى.

ومع النجاح الباهر والشعبية الكبيرة التي حظيت بها سيارة ميني كوبر الأولى توالت سنوات النجاح على صناعة السيارات البريطانية لتظهر أجيالاً متعددة، سوف تتعرف عليها من خلال التقرير التالي بداية من العام 1959 وحتى الأن.

1- ميني كوبر - Mini Mark I
تم إنتاج أول سيارة ميني كوبر في العام 1959 كما ذكرنا من قبل بمواصفات خاصة لتخطي أزمة الوقود والنفط التي عانت منها المملكة المتحدة في هذا الوقت، ليقوم مهندسو شركة المحركات البريطانية بإضافة تعديلات تتميز بها سيارة ميني كوبر عن بقية السيارات الأخرى؛ حيث تم تثبيت المحرك تحت غطاء السيارة على الزاوية 90، وتمت الاستعانة بنظام الدفع الأمامي مما أزال الحاجة في الاعتماد على عمود التدوير في مؤخرة السيارة، ومنح سيارات ميني كوبر الأولى مساحة داخلية إضافية.
وتمتعت سيارات الجيل الأول من ميني كوبر بمحرك 848 CC رباعي الأسطوانات ليتطور الجانب الميكانيكي بعد ذلك وتزداد قوة الأداء بمحرك 997 CC ثم  تصل زمجرة محرك آخر أجيال الجيل الأول من ميني كوبر إلى سعة لترية تقدر بنحو 1.071 في العام 1963.

2- ميني كوبر - Mini Mark II
تحقيق جيل سيارة ميني كوبر الأول نجاح منقطع النظير جعل شركة BMC المنتجة تطور الجيل الثاني من سيارات ميني كوبر، والتي تم إنتاجها مع بداية عام 1967؛ حيث ازداد طول سيارات ميني كوبر من الجيل الثاني كما تم تزويدها بنافذة خلفية أكبر ومصابيح دائرية بدلاً من الأشكال البيضاوية لمصابيح الجيل الأول من سيارات ميني كوبر.
أما على صعيد الأداء، فإن سيارت ميني كوبر من الجيل الثاني تواجدت بنسختين من المحركات بقوة 848 CC و 988CC بسعة لترية 1.275.

3- ميني كوبر -Mini Mark III
الكثير من التعديلات يمكن ملاحظتها على سيارات ميني كوبر من الجيل الثالث، والتي بدأ إنتاجها عام 1970 حيث اختفت مفصلات الأبواب التي كانت ظاهرة في الأجيال السابقة من سيارة ميني كوبر، كما أصبحت النوافد الجانبية أكبر ونوافد قابلة للفتح بواسطة البكر لأول مرة.

4- ميني كوبر -Mini Mark IV
مع دخول عام 1976 أعلنت ميني كوبر عن رابع أجيالها الذي حصل على تعديلات بسيطة متمثلة في استخدام الجلد لأول مرة على مقاعد العربة وعجلة القيادة ومنح سيارات ميني كوبر من الجيل الرابع مصابيح عكسية لأول مرة للتنبيه برجوع السيارة إلى الخلف.

5- ميني كوبر -Mini Mark V
مع قدوم عام 1984 عبر الجيل الخامس من سيارات ميني كوبر عن نفسه بقوة؛ حيث ظهر سعي الشركة لرفع أداء السيارة على الطرقات بتغييرات في الفرامل التي بلغ قرص الفرامل الخاص بها 8.4 لأول مرة، كما ازداد حجم السيارة بعد تغيير مقاس عجلات الجيل الخامس من سيارات ميني كوبر من 10 بوصات إلى 12 بوصة.

6-ميني كوبر - Mini Mark VI
الانطلاقة التكنولوجية الحقيقية لأجيال ميني كوبر فيما يخص استخدام الوقود؛ حيث إن سيارات الجيل الخامس من ميني كوبر هي أول الأجيال التي تم تزويد سياراتها بنظام حقن الوقود بدلاً من المكربن، كما تم إضافة عادم إضافي للسيارة ميني كوبر من الجيل الخامس ومنحها شكلاً مميزاً بإضافة مثل سيارة ميني كوبر الجيل الرابع من خلال الخطين المتوازيين بطول السيارة.

7- ميني كوبر-Mini Mark VII
في العام 1996 تم تزويد سيارات الجيل السابع من ميني كوبر بأول وسادة هوائية للسائق؛ ليعد هذا الجيل أول أجيال ميني كوبر الذي يتمتع بمعايير السلامة، كما احتوت سيارات هذا الجيل على تقنية حقن الوقود متعدد النقاط بدلاً من نظام النقطة الواحدة التي كانت تعتمد عليها الأجيال السابقة.

8- ميني كوبر -Mini R50
مع سيطرة شركة BMW على مجموعة Rover Group وهي شركة تصنيع السيارات التي كانت تسيطر على Mini في ذلك الوقت شهد عام 2000 أولى سيارات ميني كوبر للألفية؛ حيث تمتع الجيل الثامن الذي تم إنتاجه لدول الاتحاد الأوروبي في بداية الأمر على محرك رباعي الأسطوانات بسعة 1.4 لتر، بينما حملت سيارات ميني كوبر S محرك بسعة 1.6 لتر.

9- ميني كوبر-Mini R56
إنتاج سيارات ميني كوبر الثاني تحت إشراف BMW في العام 2006 ساهم في اكتساب سيارات ميني كوبر من الجيل التاسع الكثير من النجاحات التسويقية والتعديلات الخاصة بسيارة ميني كوبر؛ حيث لم تعد المصابيح الأمامية مدمجة في غطاء المحرك وتم دمجها في المصدات  بدلاً من ذلك.
كما استمر توافر محركات 1.4 و 1.6 لتر، ولكن مع تزويد نسخة ميني كوبر S بشاحن توربيني متطور للمرة الأولى.

10- ميني كوبر -Mini F56
كشف النقاب في عام 2013 عن الجيل العاشر والثالث تحت إشراف BMW والذي يستمر حتى الآن مع تداول الأقاويل حول إنتاج سيارة ميني كوبر كهربائية قريباً؛ حيث استخدمت التقنية الألمانية الرائعة في نظام الدفع الأمامي لسيارات ميني كوبر بشكل أكثر تطوراً، وتم اعتماد منصة UKL الهيكلية القوية للغاية للمرة الأولى في سيارات ميني كوبر، وهي المنصة المستخدمة في طرازات مثل X1 - X2  BMW.

تريد نشر صور سيارتك او سيارات من العالم في موقع بانيت في زاوية السيارات او زاوية "سيارتي" ابعث الصور على البريد الالكتروني التالي: panet@panet.co.il

لمزيد من سيارات من العالم اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق