اغلاق

نتنياهو: ‘إسرائيل أغارت على مستودع أسلحة إيرانية في مطار دمشق‘

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم، خلال جولة ميدانية قام بها إلى الحدود الشمالية: " خلال ال-48 ساعة الأخيرة أغارت إسرائيل على مستودع أسلحة


تصوير المكتب الصحافة الحكومي

إيرانية في مطار دمشق الدولي. هذا يعكس سياستنا المتسقة وإصرارنا على منع التموضع العسكري الإيراني في سوريا وإذا لزم الامر سنوسع رقعة تلك الغارات. وفي موازاة ذلك كشف جيش الدفاع عن نفق سادس اجتاز الحدود اللبنانية إلى داخل إسرائيل وهو أكبر نفق تم العثور عليه. هذا يكلل عملية "درع الشمال" بنجاح. سنواصل رصد جميع الأنشطة التي يقوم بها حزب الله وتقوم بها إيران والتنظيمات الموالية لها وسنقوم بما يلزم من أجل ضمان أمن إسرائيل".
اضاف نتنياهو:"
أود في هذه المناسبة أن أشكر قائد المنطقة العسكرية الشمالية وجميع الجنود والمجندات وجميع القوات وقوات الهندسة والرصد والقوات الأخرى التي قامت هنا بعمل مميز. فهذا الإنجاز الذي عبارة عن تحييد سلاح الأنفاق التابع لحزب الله والذي تم تحقيقه في غضون عدة أسابيع يعتبر إنجازا استئنائيا لم يحققه أي جيش آخر في العالم. لغاية اليوم لم يستطع أحد أن يتحرك بهذا الشكل وبهذه السرعة وبهذه النجاعة. كل الاحترام لكم وشكرا جزيلا لكم باسم المواطنين الإسرائيليين جميعا".
ردا على السؤال إذا  ما كان سكان الشمال يستطيعون العيش الآن بهدوء؟ قال نتنياهو: "أعتقد أن الجميع يفهم بأنه تمت هنا إزالة تهديد خطير جدا. الخطة العملياتية التي بلورها حزب الله كانت ترتكز على استخدام سلاح الأنفاق وتسلل عدد كبير من المقاتلين, كان عددهم يتراوح ما بين 1000 و-2000 مقاتل, إلى الجليل والاستيلاء على بلدات هنا. الجميع يفهم كيف كانت تبدو هذه الحرب في حال تواجد كتائب تابعة لحزب الله داخل الجليل وتواجد جيش إيراني أمام الجولان. قد أحبطنا ذلك وسنواصل إحباط ذلك".
هذا والتقى رئيس الوزراء نتنياهو خلال الجولة الميدانية بجنود من سلاح الهندسة ومع قوات أخرى وأشاد بهم على عملهم.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق