اغلاق

اجتماع تشاوري للحزب القومي العربي في طمرة

اقيم في قاعة زين في طمرة اجتماع تشاوري للحزب القومي العربي لانتخابات الكنيست 2019 ، ويأتي الاجتماع عبر رئيسه محمد حسن كنعان والقوى السياسية المستقلة
Loading the player...

والجماهيرية، حيث ناقش الاجتماع امكانية تنظيم قائمة مستقلة تضم العديد من الشخصيات السياسية والأكاديمية الحزبية وغيرها من القوى الفاعلة غير المُحَزّبة في الوسط العربي لخوض الانتخابات القادمة.
انطلق البرنامج عبر كلمات وخطابات واسعة من قبل المشاركين من الوزير السابق غالب مجادلة وغيرهم من المشاركين من شخصيات تربوية وسياسية ورجال اعمال ، حيث أكد الجميع "ان الحزب القومي العربي مستعد لكل نقاش أو مفاوضات مبنية على شراكة حقيقية لخدمة مجتمعنا العربي وعدم احتكار الانتخابات لبعض الأحزاب فقط" ، وأعرب المتحدثون عن رؤيتهم للأمر مؤكدين على "ضرورة وأهمية العمل السياسي البرلماني من أجل خدمة المواطنين العرب في الداخل في كل المجالات الحياتية اليومية" .
حضر الاجتماع مئات الشخصيات من قطاعات الجمهور العربي وأعضاء المكتب السياسي للحزب القومي، وتولى عرافة الإجتماع المحامي عفيف لوباني . وتحدث كل من الوزير السابق غالب مجادلة حول "التغيرات الكبيرة التي لن تجعله يكون بحزب العمل الذي انقلب لمعسكر صهيوني"، وشكر محمد حسن كنعان على دعوته للاجتماع .
وتواصل الاجتماع بكلمات من الدكتور حسني سعادة اغبارية من مدينة ام الفحم، وخالد دريني مخمن عام من مدينة الناصرة وقاسم مبدا زيدان رجل اعمال من كفر مندا والمربية خَوانة بدران من قرية البعنة ومحمد المصري نائب رئيس سابق وعضو المجلس المحلي قرية نحف.
واختتم الاجتماع رئيس الحزب القومي العربي محمد حسن كنعان والذي تحدث عن "التضحية التي قدمها الحزب بالانتخابات السابقة حينما تنازل عن خوض الانتخابات البرلمانية السابقة، وانه كانت توجهات كبيرة له من رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس " . وتحدث عن الفترة التي تواجد بها بالكنيست ، مشيرا الى "انه سيطرح من خلال الحزب ومجددا خطابا سياسيا برلمانيا يخدم الوسط العربي أكثر، واستعان بعدة امثال في الوقت الذي كانت حكومة شارون كان وزير المالية شطريت ووقتها تم الغاء ضريبة الاملاك التي كان يعاني منها الوسط العربي.


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق