اغلاق

حياة مانديلا وتراثه في معرض بعاصمة الضباب لندن

تستضيف لندن معرضا من المقرر أن يجوب العالم حول حياة الزعيم الأفريقي الراحل نلسون مانديلا. ويشمل المعرض عشرات القطع من متعلقات مانديلا التي
Loading the player...

تروي حياته بداية من نشأته حتى وفاته عام 2013.
وبالنسبة لرجل مثل نلسون مانديلا قضى حوالي ثلاثة عقود من عمره داخل السجن، فإنه كان بلا شك يعرف قيمة الوقت.
لذا ربما لم يكن مستغربا أن يضم معرض عن حياته افتتح مؤخرا في لندن ساعة يده التي أبقاها دائما على توقيت جنوب أفريقيا أينما حل رغم رحلاته حول العالم بحكم منصبه كأول رئيس أسود للدولة الأفريقية.
وقال ماندلا حفيد الزعيم الراحل إن جده، وكنيته ماديبا، أهداه تلك الساعة مضيفا أنه كان شخصا يقدر قيمة الوقت ولم يتأخر يوما عن مواعيده. وعبر عن أمله في أن يثير المعرض حس المسؤولية لدى جيل الشباب.
المعرض يأخذك في رحلة عبر حياة مانديلا تشمل نشأته في إقليم كيب الشرقية الريفي كابن لحاكم محلي وسجنه لسبعة وعشرين عاما ونهاية نظام الفصل العنصري عندما أصبح رئيسا للبلاد عام 1994. وتوفي مانديلا الحائز على جائزة نوبل للسلام عام 2013 عن 95 عاما.
وتوجد بالمعرض صور لم يرها أحد من قبل إلى جانب أكثر من 150 قطعة من متعلقاته مثل الملابس ولافتات ووثائق سفر أعارتها للمعرض أسرته ومتاحف وسجلات أرشيفية من أنحاء العالم.
ولندن هي أولى المدن التي تستضيف جولة المعرض حول العالم قبل إقامته بشكل دائم في مسقط رأسه بقرية مفيزو.


(Photo by Chris Jackson-Getty Images)


(Photo by Hamish BlairLiaison)


(Photo by Chris Jackson-Getty Images)


من الفيديو

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق