اغلاق

رئيس جامعة القدس يوقع اتفاقيات بحثية وأكاديمية هامة في سلوفاكيا

وقع أ.د. عماد أبو كشك رئيس جامعة القدس خلال جولته في جمهورية سلوفاكيا عددا من اتفاقيات التعاون البحثي والأكاديمي المشتركة الهامة مع جامعات


صور وصلتنا من ياسمين الخطيب - تصوير وحدة اعلام جامعة القدس
 
ومراكز أبحاث سلوفاكية، شملت اتفاقية تعاون بحثي وأكاديمي مع جامعة العلوم الطبية السلوفاكية، إضافة إلى تعاون مشترك مع أكاديمية العلوم السلوفاكية حول تطويرمشروع بحثي لتحسين نوعية حياة مرضى السرطان، وبما يخدم مجتمع جامعة القدس خاصة والمجتمع الفلسطيني عامةً.
وكان أ.د. عماد أبو كشك قد وقع مع رئيس جامعة العلوم الطبية السلوفاكية البروفيسور "بيتر شيمكو" اتفاقية تعاون مشتركة في المجالات الأكاديمية والبحث العلمي، تتضمنه تطوير أبحاث مشتركة وتأسيس برامج تبادل للطلبة والباحثين في التخصصات الطبية، لتكون بذلك أول اتفاقية تعاون أكاديمي بين جامعة فلسطينية وجامعة سلوفاكية. 
وأكد أ.د. أبو كشك سعي جامعة القدس الدائم لإعداد أبحاث علمية من شأنها الخروج بأفضل النتائج التي قد تنقذ الحياة البشرية من الأمراض الفتاكة، مشيراً بذلك إلى توقيع الجامعة للعديد من الاتفاقيات والشراكات محلياً ودولياً تحقيقاً لأهدافها البحثية والعلمية وفي شتى المعارف والعلوم.
ورحب السيد "بيتر شيمكو" بهذه الاتفاقية مع جامعة القدس، مؤكداً على أهمية اللقاء مع أ.د. أبو كشك والذي سيتمخض عنه كثير من التعاون البناء والمشترك بين الجانبين.
وفي سياق متصل، توصل أ.د.عماد أبو كشك إلى تفاهم مع البروفيسور "يان سليزاك" من أكاديمية العلوم السلوفاكية، على إنشاء مشروع بحثي مشترك حول تحسين نوعية حياة مرضى السرطان الذين يتلقون العلاج الإشعاعي.
ويشمل المشروع على مشاركة باحثين وطلبة من جامعة القدس في تطوير وفحص تأثير المواد الطبيعية في نوعية حياة مرضى السرطان، ويأتي هذا العمل ضمن اتفاقية وقعت بين الجامعة والأكاديمية في شهر تموز الماضي لإنجاز أبحاث علمية مشتركة بين الطرفين.
ورحب البروفيسور "يان سليزاك" بلقاء رئيس جامعة القدس أ.د. أبو كشك ضمن اتفاقيات التعاون المشتركة بين الطرفين، معبراً عن أمله في عقد المزيد من الاتفاقيات مع الجامعة بمجالات أخرى أوسع.
ويأتي توقيع الاتفاقيات ومذكرات التفاهم في سلوفاكيا ضمن جولة يقوم بها أ.د.عماد أبو كشك لعدة دول أوروبية لإبرام المزيد من الاتفاقيات والشراكات الدولية في مجال الأبحاث العلمية المشتركة والتبادل للأكاديميين والطلبة من جامعة القدس مع الجامعات الأوروبية في عدة مجالات وعلوم مختلفة.
يذكر أن جامعة القدس تولي أهمية كبيرة للأبحاث العلمية خاصةً الطبية منها، ويشارك في انجازها بجانب الباحثين العديد من الطلبة الذين تؤهلهم الجامعة لإعداد أبحاث خلال دراستهم، وتخصص لهم دعماً كافياً لتحقيق ذلك، بإشراف باحثين مختصين ومميزين، ومن خلال شراكاتها مع عدد من الخبراء والمؤسسات البحثية العالمية المرموقة.

 


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق