اغلاق

‘محامون من أجل إدارة سليمة‎‎‎‘ تتقدم بالتماس ضد بلدية باقة حول عمل الاكشاك في المدارس

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من جمعية محامون من أجل إدارة سليمة‎‎‎، جاء فيه :" نجحت جمعية "محامون من أجل إدارة سليمة"، ممثلة بمديرها العام،


المحامي نضال حايك، الصور من الجمعية

المحامي نضال حايك، والمحامي معتز عدوي من طاقم الجمعية، في الإلتماس التي قُدم ضد بلدية باقة الغربية حول عمل الاكشاك في المدارس. في الإلتماس طالبت الجمعية بإغلاق الأكشاك أو العمل على إصدار رخص عمل وفق القانون، وذلك بعد أن قامت بفحص قانونية عمل الأكشاك في المدارس وخصوصًا فحص المناقصات التي نشرت لتشغيل الأكشاك، العقود بين السلطات المحلية والمشغلين، وفحص تراخيص الأكشاك حسب قانون ترخيص المصالح. 
في الإلتماس نوهت الجمعية أن نشر المناقصات للأكشاك يضمن النجاعة والشفافية والمساواة وإصدار رخصة العمل تضمن الفحص المسبق للأكشاك من قبل وزارة الصحة، وزارة التربية والتعليم ومؤسسات التنظيم والبناء. كذلك، المناقصات والرخص تلزم مشغل الكشك بالتعليمات الصحية المطلوبة والتي تمنع بيع مشروبات ومواد غذائية مضرة وغير مناسبة للطلاب (مثلًا المشروبات الغازية، مشروبات الطاقة والمسليات)" .
واضاف البيان :"
بعد تقديم الإلتماس وسماع طعون الأطراف في الجلسة التي عقدت يوم 10.03.18 انتقدت سعادة القاضية ريبي لملشتريخ من المحكمة المركزية في حيفا تصرف البلدية بهذا الشأن وأصدرت قرارًا فوريًا بقبول الإلتماس كاملًا. حسب القرار، على البلدية أن تقوم بإغلاق الأكشاك التي تعمل بشكل غير قانوني خلال ستة اسابيع.
في القرار النهائي، انتقدت المحكمة بلدية باقة الغربية بشدّة وذكرت أن تصرف البلدية مستهجن ويمس بسلطة القانون، وأن البلدية لم تنفذ ما جاء في رد رئيس البلدية قبل تقديم الالتماس. في مسوغات القرار جاء أن الامتناع عن نشر مناقصات ورخص عمل يمنع البلدية من فحص هوية المشغلين وضمان سجل جنائي نظيف لمن يعمل داخل المدرسة وبالقرب من الطلاب. كذلك، جاء في القرار أن تصرف البلدية يخلق انطباع أن البلدية لا تحترم القانون وأن هذا التوجه ينعكس سلبيًا على تصرف سكان البلد وخصوصًا على طلاب المدارس" .


المحامي معتز عدوي

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق