اغلاق

لجنة الانتخابات المركزيّة تُحوّل شكوى النائب أيمن عودة ضد حازان لالتماس

في أعقاب تقديم شكوى على يد عضو الكنيست أيمن عودة رئيس قائمة الجبهة والعربيّة للتغيير ، لإلغاء مقطع الڤيديو التحريضي الذي نشره عضو الكنيست اورن حازان ، والذي
Loading the player...

يظهر فيه الأخير وهو يُطلق الرّصاص على عضو الكنيست د. جمال زحالقة ، رئيس التجمع الوطني الديمقراطي ، أقرّت لجنة الانتخابات المركزية على يد رئيسها القاضي حنان ميلتسر تحويلها بموجب صلاحيته الى التماس رسمي نظرًا لحساسيّة الموضوع، وأمر حازن وحزبه "تسومت" الرّد الرّسمي على الالتماس.
يذكر أنّ النائب عودة كان قد قدّم في الأمس شكوى للجنة الانتخابات المركزية ضد حازان في أعقاب نشره مقطع الفيديو ، وقال أنه " يحرّض على العنف والعنصريّة ، وهو ينضم الى جوقة التحريض في دعايات انتخابيّة لليمين المتطرّف بدءًا من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، مرورًا بحازان ضد النائب زحالقة وموشي فيجلين ضد النائب د. احمد طيبي ".

" موجة تحريض عنصرية "
كما قال عودة: "انكشفنا في الأيام الأخيرة لموجة تحريض عنصريّة خارجة من مدرسة المحرّض الأكبر نتنياهو ، فحين نرى المأفونان حازان وفيجلين يُحرّضان على قتل الأخوين جمال زحالقة وأحمد طيبي ، لا يمكن تسميتهما ظاهرة عابرة لأنهما تلميذا نتنياهو في التحريض واللذان يترجمان فاشيتهما لدعوات القتل . لا تأتأة في هذا الموقف، فمن أراد إخراجنا عن القانون ومن الحيّز العام فشل في ذلك وسنفشله أكثر، ولكننا أمام انزلاق خطير لدعوات القتل وما هي إلّا متاجرة بدماء شعبنا وقيادته من أجل حفنة أصوات".
وأضاف عودة: "علينا أن نتكاتف أمام دفيئة نتنياهو للعنصريين، ولن ننتظر حتى يُطبِّق احد المعتوهين تحريض نتنياهو وتلاميذه الفاشيين ضد احد قيادات الجماهير العربية. يجب إخراج أمثال حازان خارج القانون والتحقيق مع نتنياهو بتهمة التحريض".


النائب ايمن عودة


د. جمال زحالقة

 

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق