اغلاق

د. ابو هولي يبحث مع رؤساء اللجان الشعبية احتياجات المخيمات في لبنان

بحث عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجئين الدكتور احمد ابو هولي ، في لقاءات منفصلة عقدها في مقر السفارة الفلسطينية


صور من مكتب الدكتور احمد ابو هولي

في العاصمة اللبنانية بيروت مع سفير دولة فلسطين في لبنان اشرف دبور وأمين سر فصائل منظمة التحرير وامين سر حركة فتح في لبنان فتحي أبو العرادات واتحاد عمال فلسطين في لبنان ورؤساء اللجان الشعبية والتجمعات الفلسطينية في لبنان اوضاع اللاجئين الفلسطينيين واحتياجاتهم وسبل معالجة المشاكل المعيشية التي تواجه المخيمات الفلسطينية في لبنان .
واطلع د. ابو هولي المجتمعين في لقاءاته التي عقدت في مقر السفارة الفلسطينية في العاصمة اللبنانية بيروت بحضور ابو اياد الشعلان امين سر اللجان الشعبية على التحديات التي تواجه قضية اللاجئين الفلسطينيين خلال هذا العام في ظل المسعى الامريكي الى الغاء او تغيير التفويض الممنوح للاونروا  الذي ينتهي في سبتمبر القادم في اطار مخططها الرامي الى انهاء دور الأونروا بعد قرار قطع مساعداتها كاملة عن الأونروا في سبتمبر الماضي كمدخل لتصفية قضية اللاجئين مبينا  الى ان منظمة التحرير الفلسطينية لديها خطة تحرك على مستوى المجموعة 77+ الصين التي تترأسها دولة فلسطين هذا العام وخطة تحرك اخرى على مستوى الدول الاعضاء في الامم المتحدة وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي لحشد الدعم المالي والسياسي للأونروا لتجديد التفويض الممنوح لها بالقرار 302 .
ولفت د. ابو هولي الى ان ما حصلت عليه الأونروا من تبرعات مالية يغطي خدماتها حتى منتصف العام الحالي وان لم تحصل على تمويلات اضافية من المانحين فإنها ستواجه عجزا مالية سيؤثر على طبيعة خدماتها المقدمة للاجئين الفلسطينيين .
واكد على ان دائرة شؤون اللاجئين على تواصل مع ادارة الأونروا وان لقاءات دولية تعقد معها للتشاور والتباحث في شكل وطبيعة خطوات التحرك لمواجهة العجز المالي  المتوقع من خلال البحث عن ممولين جدد وتوسيع قاعدة المانحين مثمنا دور الاونروا واهمية استمرارها في تقديم خدماتها  ما دام الحل السياسي لقضية اللاجئين غائبا .
وتطرق د. ابو هولي الذي يترأس اللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة الى تحضيرات اللجنة الوطنية العليا لإحياء الذكرى (71) للنكبة مؤكدا على ضرورة توحيد كل الجهود في الوطن والشتات لإيحاء ذكرى النكبة تنفيذا لقرار اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية للتأكيد على وحدة قضية اللاجئين الفلسطينيين وعدم تجزئتها تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.
واكد على ان فعاليات النكبة ستحمل رسائل سياسية "رسائل الاجماع الوطني الفلسطيني" برفض صفقة القرن الامريكية وكل المحاولات الاسرائيلية الامريكية لتصفية قضية اللاجئين وانهاء عمل الأونروا والتأكيد على التمسك بالحقوق والثوابت التي لا يمكن التهاون فيها او المساومة عليها ، بما في ذلك  القدس التي ستبقى عاصمة الأرض والهوية ومحور الارتكاز لقضيتنا الوطنية الى جانب قضية اللاجئين وعودتهم الى ديارهم .
وشدد ابو هولي على ان المخيمات الفلسطينية على سلم اولويات واهتمامات القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس كاشفا بان دائرة شؤون اللاجئين وفق استراتيجيتها للعام 2019 وضعت خطة للمساهمة في تخفيف معاناة اللاجئين وتامين العيش الكريم لهم 
وتطرق الدكتور لأهمية الساحة اللبنانية وأهمية استنفاذ الطاقات وبذل كل الجهود للتخفيف عن اهلنا في لبنان ورفع معاناتهم مثمنا دور السفير اشرف دبور والفصائل والاتحادات واللجان الشعبية في المخيمات والتجمعات اللاجئة في تعزيز صمود اللاجئين  .
































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق