اغلاق

اخصائي تجميل من البعنة: ‘اقبال الرجال العرب على عيادات التجميل بازدياد ..ولا داعي للخجل‘

الجسم الرشيق الناعم الخالي من تراكم الدهون امر يرغب بامتلاكه الكثير من البشر، ليس النساء فقط كما قد ظن البعض، ولكن الرجال أيضا، فعلاج البشرة لم يعد حكرا
Loading the player...

على السيدات  بل ان العديد من الرجال بدأوا أيضا بالتوجه الى عيادات التجميل، بعد ن ظهرت الـ "بلازما" للعناية بالوجه وزراعة الشعر، والتي تحقق نتائج لم يكن يحلم بها البعض أبدًا.
حول هذا الموضوع التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما الدكتور احمد بدران من البعنة، والذي قدم شرحا عن علاجات التجميل عامة.
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع الدكتور احمد بدران حيث قال :" عالم التجميل اليوم تقدم كثيرا والعديد من الناس يستعملون التجميل ليس فقط بوتكس مما كان معروف من اجل عمليات التجميل بل بالعكس هذا المستحضر اصبح اليوم يستعمل للتنحيف ولصداع الماجرينا ولكن هناك تقدم كبير بعالم التجميل بالبلازما. البلازما  عبارة عن تنقية الصفائح من الدم ونأخذ الانظف ومن ثم نقوم بإعادتها للجسم لعلاج مشاكل مثل تساقط الشعر وزراعة الشعر وعلاج للسواد تحت العينين ولتجديد خلايا البشرة. ان البلازما اي الصفائح يتم اخذها بالعيادة ولسنا بحاجة لمختبر خاص او مستشفى وخلال 20 دقيقة لدينا النتائج.  اليوم ايضا هناك اقبال كبير من الرجال والنساء على حد سواء للعلاج اذ كان ذلك لحب الشباب او تعديل وتصحيح اصابات من حوادث على أنواعها. ما اود ان اشير له ان علاج التجميل غير مقتصر على فئة دون أخرى".

البعض يشعر بالخجل
أضاف د. احمد بدران :" ما اود ان اشير اليه أيضا ان هناك خجل يظهر على البعض، من الشاب والرجال خلال تواجدهم في عيادة تجميل.  ولكن الحقيقة لا شيء يدعو للخجل، كما ان تواجد الرجل في معهد للتجميل لا يعني بالضرورة انه يريد تغيير مظهره،  فالتجميل عالم واسع للرجال والنساء كما اسلفت.  هناك تقويم للأنف وهناك تقويم وتصحيح وعلاج لاثار إصابات ناجمة عن حوادث.  نلمس اليوم ارتفاع بافتتاح عيادات طب التجميل بوسطنا العربي.  هذا دليل على تطور هذا المجال وفهم حيوية هذا العلاج.  ما اود ان اشير اليه اخيرا ان علاج التجميل ليس بمهنة بسيطة بل مسؤولية كبرى لأننا نتعامل مع اعضاء ظاهرة واي خطأ تكون عواقبه وخيمة. لذلك انصح كل شخص رجل او سيدة يقبلون على اي علاج، عليهم اولا التعامل مع اخصائي معترف به وليي مع شخص هاو، لأن كل شخص لديه بشرة مختلفة ويحتاج لعلاج يختلف عن الاخر وكل ذلك يتم من خلال التحاليل ومهنية وخبرة الطبيب".


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما




صورة للتوضيح فقط - تصوير iStock-knape

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق