اغلاق

رام الله: أبو زهري يتسلم رئاسة اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم

تسلم معالي عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة التربية والتعليم أ. د. علي أبو زهري، رئاسة اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقاف


صورة من اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم

 والعلوم من سلفه محمود إسماعيل "أبو إسماعيل" الرئيس السابق للجنة، وذلك تنفيذا لمرسوم فخامة الرئيس محمود عباس وتماشيا مع قرارات اللجنة التنفيذية للمنظمة، والتي جاءت لإعادة ترتيب أوضاع مؤسساتها.
وأشاد أبو زهري بجهود كافة العاملين في اللجنة الوطنية، وعلى رأسهم معالي الأخ محمود إسماعيل الذي أشرف على هذه المؤسسة العريقة لمدة طويلة، مثمنا كافة الإنجازات التي حققها فريق العمل، ومؤكدا على ضرورة البناء على هذه الانجازات في سبيل رفع اسم فلسطين عاليا، كما هو مرفوع دوما بجهود من يمثل الوطن من أبنائه المخلصين.
من جانبه رحب إسماعيل بمعالي أ. د. علي أبو زهري، مؤكدا على أن هذه القامة الوطنية الفلسطينية بامتياز هي مكسبا لقطاع التربية والثقافة والعلوم، والذي يعتبر أبو زهري أحد أعمدتها، والذي قاد خلال مسيرته المهنية والعلمية العديد من المؤسسات والجامعات والوزارات بمهنية وعمل دؤوب أوصلها لمراحل متقدمة على مستوى الوطن.
يذكر أن أ. د. أبو زهري شغل منصب وزير النقل والمواصلات بالحكومة الفلسطينية الرابعة عشر، ووزير التربية والتعليم العالي في الحكومتين الخامسة والسادسة عشر، بالإضافة لمناصب أكاديمية منها رئيس جامعة الأقصى في غزة من العام 2003 لغاية 2012،  ومنصب نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية في الجامعة العربية الأمريكية في جنين من العام 200 لغاية 2003، ومستشارا أكاديميا لذات الجامعة بالفترة ما بين 1999-2000 ومن ثم رئيسا لها والتي عمل على تأسيسها منذ البداية، وعميدا لكلية الدراسات العليا في جامعة النجاح الوطنية في نابلس، ورئيسا لقسم الكيمياء في جامعة الإمارات العربية المتحدة، وعميدا للدراسات العليا والبحث العلمي في جامعة النجاح، وغيرها من المناصب على المستوى العالمي، ومنها مندوبا عن فلسطين في مشروع التطبيقات العلمية لضوء السنكروتن في الشرق الأوسط – مشروع ((SESAME.


 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق