اغلاق

اريحا: الوزيرة عوض ورئيس جامعة الاستقلال يشاركان في إختتام دورة التحليل الإحصائي

بحضور رئيس الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني الوزيرة علا عوض، ورئيس الجامعة أ. د. صالح أبو أصبع ونوابه وعمداء الكليات والمراكز العلمية،

إختتم مركز القياس والتقويم في جامعة الاستقلال بالتعاون مع جهاز الإحصاء المركزي، دورة التحليل الإحصائي “SPSS” لنحو (25) من أعضاء الهيئة التدريسية في جميع كليات الجامعة .
وكان إستقبل رئيس الجامعة أ. د. صالح أبو أصبع في مكتبه، الوزيرة علا عوض والوفد المرافق لها، مشيداً بالتعاون الدائم بين الجامعة وجهاز الإحصاء  المركزي وما قدمه من دعم في دورة التحليل الإحصائي، داعياً إلى ضرورة إستمرار التعاون المستقبلي بما ينعكس على خدمة المجتمع وإبراز قضاياه.
وفي كلمته خلال حفل إختتام دورة التحليل الإحصائي، أكد أ. د. أبو أصبع على أهمية هذه الدورة لكليتي العلوم الإنسانية والإدارية، متاملاً أن تنعكس مخرجات الدورة على عمل الباحثين وتحليل الأرقام وفق المنهج العلمي الصحيح وتحويل الأرقام إلى بيانات.
من جانبها شكرت الوزيرة عوض، جامعة الاستقلال ممثلة برئيسها أ. د. أبو أصبع وكادرها، معبرة عن إعتزازها وإفتخارها بالتعاون المشترك، وقدمت تعريف عن والتحليل الإحصائي وأهميته  وتطوره على مستوى العالم ومواكبة فلسطين لذلك، متمنية أن تنعكس الدورة التدريبية على صعيد البحث العلمي وإعطاء الرقم الإحصائي قيمته الحقيقية.
وقدم مدير مركز القياس والتقويم في جامعة الاستقلال، نبذة عن دورة التحليل الإحصائي “SPSS”، وهدفها العام بتعزيز قدرة العاملين في جامعة الاستقلال وبما يلبي الخطة الإستراتيجية، مقدماً شكره إلى المدرب مصعب أبو بكر من الجهاز المركزي للإحصاء على جهوده في هذه الدورة.
وفي ختام الدورة، قدم كل من رئيس الجامعة ورئيس الجهاز المركزي للإحصاء شهادات مشاركة ومتقدير لكافة المشاركين بالدورة التدريبية وعددهم (20)، من كليتي العلوم الإنسانية والإدارية ودوائر الجامعة الأكاديمية والعسكرية والإدارية.
وانعقدت دورة التحليل الإحصائي “SPSS”، على مدار ثلاثة أسابيع بواقع (25) ساعة تدريبية، وتنفيذاً لإتفاقية ثنائية تعاونية بين جامعة الاستقلال والجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، وقعت في عام 2016.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق