اغلاق

اتحاد الطلبة الثانويين يعقد مؤتمره السادس في رفح

عقد اتحاد لجان الطلبة الثانويين الإطار الثانوي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين مؤتمره السادس بمحافظة رفح، تحت عنوان «نحو تعزيز صمود الطلبة وتوفير مقومات


صور من الجبهة الديمقراطية

التعليم وتنمية القدرات والمواهب الطلابية» بحضور أعضاء المؤتمر وقيادة الاتحاد في المحافظة، بمشاركة مسئول إتحاد لجان الطلبة الثانويين في إقليم قطاع غزة الرفيق سامي ضهير، وعضو القيادة المركزية للجبهة ومسئولها في محافظة رفح الرفيق إبراهيم أبو حميد.
افتتح المؤتمر أعماله بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الحركة الطلابية وشهداء الثورة والشعب الفلسطيني.
وانطلقت أعمال المؤتمر بعد تثبيت نصابه الذي بلغ 88% من قوام المؤتمر. وقدم الرفيق علي البلبيسي مسئول اتحاد لجان الطلبة الثانويين في رفح تقرير العضوية للنقاش وجرى المصادقة عليه بالإجماع وانتخاب هيئة رئاسة لإدارة أعمال المؤتمر من 3 رفاق.
من جهته، أكد الرفيق ضهير دور اتحاد لجان الطلبة الثانويين في دعم الحركة الطلابية وتوفير المناخات الوحدوية لدعم مواهب الطلاب وتنمية قدراتهم، وتنفيذ العديد من البرامج الطلابية خلال الخطة السابقة. موضحاً أن الاتحاد سيواصل تقديم برنامج طلابي هادف وتشكيل اللجان الفنية والكشفية والرياضية. 
بدوره، أكد الرفيق إبراهيم أبوحميد التمسك ببرنامج اتحاد لجان الطلبة والعمل علي تطويره بما يلاءم حاجات الطلبة الفلسطينيين، والعمل على توسيع الأنشطة الهادفة ليطال كافة مدارس محافظة رفح.
وشدد أبوحميد على ضرورة الاهتمام بالجانب البرنامجي والوطني للشباب بتعزيز مشاركتهم الفاعلة وتطوير قدراتهم وإبداعاتهم في كافة المجالات، كون الشباب الرافد الأساسي في النضال الوطني ضد كافة المشاريع التي تستهدف القضية الوطنية.
ووجه "" التحية لأرواح شهداء مليونية الأرض والعودة وكافة شهداء الثورة والشعب الفلسطيني، مؤكداً أن الأرض ستبقى جوهر الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي.
وجرى نقاش معمق من أعضاء المؤتمر للتقرير التنظيمي والبرنامجي، وصياغة خطة عمل للنهوض بدور الاتحاد المطلبي.
وانتخب المؤتمر مندوبين لمؤتمر الإقليم من 10 رفاق، ومكتب ثانوي للمحافظة من 8 رفاق بمسئولية الرفيق علي البلبيسي ونائبه الرفيق فادي الشقاقي .


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق