اغلاق

تعرفوا على سائقة دراجة الاسعاف من مصمص:جنان اغبارية

الشابة وطالبة المرحلة الثانوية جنان مؤيدّ اغباريّة من سكان بلدة مصمص المحاذية لمدينة ام الفحم ، تعمل كمسعفة وسائقة دراجة ناريّة تابعة لمنظمة الاسعاف


جنان اغبارية - صورة شخصية بدون كريديت

 "ايحود ههتسلاه".
اغباريّة تبلغ من العمر 17 عاماً تعدّ من أصغر المتطوّعات والعاملات في مجال الإسعاف.
وتقول
جنان حول عملها التطوعي:" أولاً جَميعنا نعرف بأن من أنقذ روحاً عند الله بمثابة احياء الناس جميعاً ، كما وتقول الاية بِسمِ الله الرَحمٰن الرحيم:  "وَمَنْ أَحيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ۚ"، طبعاً بلا شك بأن هذا العمل عمل إنساني بحت ، لكنه يتطلب مسؤولية وثقة بالنفس ويَـكفي عندما تنقذ وتساعد شخص مصاب أو مريض مصاب بشيء معين تعيد الابتسامة إلى المحيطين به".

" صعوبات وتحديات "
واضافت اغبارية :" الشيء الذي شدني الى هذا المجال ، أنني منذ الصغر أميل إلى مجال الطب ، دائماً اقرأ وأتثقف عنه معلومات ، وأردت أن أبدأ كبداية جميلة ومبكرة في مجال الطب في هذا العمر الذي يُعد نسبياً جيل صغير على هذه الاشياء كوني أبنة 17 عاماً ، معروف بأننا في كل مسار نخوضه يؤدي الى النجاح نواجه صعوبات وتحديات ، ولكن من يملك ارادة يتجاوز كل شيء ببساطة ، وغير ذلك في حياتي اليومية أُمارس الرياضة وبشكل دائم ، لاعبة ومدربة كرة سلة منذ ست سنوات ، رأيت من الداعي ان أتعلم هذا الموضوع لان وسطنا العربي يفتقر إلى المسعفين ومراكز الاسعاف ".
واختتمت اغبارية كلامها قائلة:" أُريد أن أوجه رسالتي الى جميع الاناث بأننا سنكون قدوة لهذا المجتمع ، ويجب ان نصبح نجوم ساطعة في سماءه ، أنصح وبشده لجميع الاناث في تعليم هذا الموضوع لانه سوف تصبح أُمَاً فهذا الموضوع يساعدها جداً".


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق