اغلاق

اكتشاف حفرية بحرية يغير شكل السلطعون النموذجي قبل 95 مليون سنة

اكتشف فريق بحث كندي من جامعة “ألبرتا” نوعًا جديدًا من القشريات عاش بالمياه الضحلة قبل ما يقرب من 95 مليون سنة. وقال “خافيير لوكي” الذي قاد البحث،


الصورة للتوضيح فقط -تصوير: iStock-sodar99

في تقرير نشره موقع أجنبي، إن هذه الأحافير التي جمعها من جميع أنحاء العالم، تحطم كل تلك القواعد التي عرفها العلماء عن شكل السلطعون النموذجي، وتمثل نوعًا فريدًا من الكائنات التي تنتمي إلى القشريات البحرية.
وأضاف “لوكي” أنه اكتشف العينة لأول مرة في عام 2005، وفي غضون عدة سنوات بدأ يتلقى أمثلة من أماكن أخرى حول العالم، بلغ إجمالي عددها في نهاية المطاف أكثر من 70 من الأحافير ذات الأعمار المختلفة.
قال الباحثون إنه تم العثور على الحفرية في غلاف حجري بالقرب من جبال الأنديز في تشيلي، ونظرًا لمدى الحفاظ على المخلوق في الغلاف الحجري، تمكن الباحثون من إعادة بناء الخصائص الفريدة للمخلوق، بنموذج ثلاثي الأبعاد.
يطلق على الكائن الفريد اسم “THE CHIMERA CRAB”، وينتمي إلى منتصف العصر الطباشيري، ويعتقد العلماء بأنه ربما كان يسبح بالمياه ولا يزحف كباقي القشريات.

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق