اغلاق

صرخة روح – بقلم: رانية مرجية

وجدته امامي يرتعد , لم أصدق ان هذا علي الشاب المثقف المثالي ,وقد انزلق لداء المخدرات ,فأصبح غريب عن

 

نفسه مجرد جسد دون روح. تائه   يتخيلها في كل مكان  ومكان يلاحق  ظلها في الشوارع ,
 قتلوها   نعم لم تقترف ذنبا  أو اثما , وقتلوه معها , كانت حبيبته وخطيبته وصديقته ,وحدها كانت تستطيع أن تحتويه وتفهمه , رغم طفولتها البائسة  والمعذبة  ,هي لا تتذكر أمها فقد قتلت  وهي ابنة 10 أيام, ولم يحاسب أحد  لم يسجن أحد  وكطفلة لم تتلقى  الحب والحنان ,كانوا  ينظرون اليها كعالة ,لم يشعروها يوما بقيمتها  ,هو الوحيد الذي احبها   واشعرها بقيمتها ,
 لم تكن   فريدة   سعيدة ابدا بحياتها ,عرفت السعادة فقط معه ,لكنهم اختاروا ان تموت , فقد رفضت الزواج  بأحد اقاربها ,واختارت علي  شريكا لها بكل شيء   , عندما حاولوا ارغامها على الزواج من قريبها ,  رغم انها بحكم المخطوبة  على علي  , الا انهم اصروا ان تفصل خطبتها ,فهو لا يليق بمستواهم  كما ادعوا  ,فهو عامل بسيط  يكسب  قوته بعرق جبينه , ليس مثلهم  فهم  حدث ولا حرج يكسبون قوتهم من إذلال الناس  وتاجرتهم   للأسلحة والمخدرات , ويكتبون  على قصورهم هذا من فضل ربي  ,

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il
 

 

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق