اغلاق

قضية تسميم النسور في الجولان وموت 8 : اعتقال مشتبه من طوبا الزنغرية

استمرارا للتحقيق الذي باشرت به شرطة حرس الحدود، يوم الجمعة الماضي، بقضية موت 8 نسور في الجولان، اعتقلت الشرطة مساء اليوم مشتبها (30 عاما) من قرية طوبا

 
تصوير  براك سبكتور وروني الياس

الزنغرية.
وقالت الشرطة في بيانها :" الحديث عن حادثة تسميم خطيرة لكائنات حية، ومنذ الكشف عن الموضوع تعمل شرطة إسرائيل بمساعدة سلطة الطبيعة والحدائق، وبجميع الوسائل المتاحة امامها من اجل حل اللغز.
غدا ستطلب الشرطة من المحكمة تمديد اعتقال المشتبه، والتحقيقات مستمرة".  

"مبادرة لتصحيح قانون حماية الحيوانات البرية "
في وقت سابق امس، قال المتحدث بلسان شركة حماية الطبيعة لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما " انه في اعقاب حادثة تسميم النسور في هضبة الجولان امس الجمعة ، فان الشركة لحماية
الطبيعة قررت طرح
 مبادرة لتصحيح قانون حماية الحيوانات البرية ".
وتابع المتحدث بلسان شركة حماية الطبيعة قائلا :" ابرز ما في هذا التصحيح فرض تطبيق حماية الحيوانات وموارد الطبيعة ، والسماح بدخول المراقبين للمواقع للتفتيش بدون امر من المحكمة ، والزام من يضبط بحوزته حيوان بري نافق جراء تسميمه باثبات انه لم يقم بتسميمه ، وليس كما الحال اليوم الذي يلزم المراقبين باثبات ان الشخص الذي بحوزته حيوان نافق انه هو من قام بتسميمه ".
واضاف المتحدث بلسان الشركة لحماية الطبيعة " ان ممثليها سيبدأون جمع تواقيع من اعضاء كنيست ، خلال الاسبوع القريب ، لطرح تصحيح القانون قريبا ".
جدير بالذكر انه تم الكشف يوم امس عن نفوق ثمانية نسور جراء تسميمها في هضبة الجولان ، وكذلك ثعلب وحيواني ابن اوى ، فيما تم نقل نسر تاسع وهو بحالة خطيرة لمستشفى الحيوانات البرية في رمات غان ، كما تم اعادة نسر عاشر لاحضان الطبيعة بعد تعافيه من اعراض التسمم .

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق