اغلاق

نمو الحصة السوقية لسامسونج في أمريكا الشمالية

قامت شركة Canalys المتخصصة في بحوث السوق اليوم بالكشف عن إحصائياتها الأحدث حول وضعية سوق الهواتف الذكية في أمريكا الشمالية خلال الربع الأول


الصورة للتوضيح فقط-تصوير: iStock-Leszek Kobusinski

من هذا العام، والأخبار رهيبة للغاية. بشكل عام، وصل السوق إلى أدنى مستوى له خلال السنوات الخمسة الأخيرة، حيث بلغ إجمالي الشحنات 36.4 مليون وحدة فقط.
هذا يعتبر أقل بنسبة 18 في المئة مقارنة مع الربع الأول من العام 2018، ولكن ليس سيئًا بالنسبة لجميع الشركات. تمكنت سامسونج على سبيل المثال من زيادة حصتها السوقية من 23.2 في المئة في الربع السابق إلى 29.3 في المئة، ولكن بسبب تراجع السوق، ثم تحقيق ذلك النمو مع نمو في المبيعات بنسبة 3 في المئة فقط من 10.3 مليون وحدة في الربع الأول من العام الماضي إلى 10.7 مليون وحدة في الربع الأول من هذا العام.
يمكن أن يعزى نجاح الشركة الكورية بشكل رئيسي إلى سلسلة هواتفها الذكية الرائدة الجديدة Galaxy S10 Series. في الواقع، شكلت الهواتف الذكية الثلاثة الأولى 25٪ من إجمالي الشحنات في أمريكا الشمالية خلال الربع الأول من هذا العام، وإثنان منهما من صنع شركة سامسونج، مع العلم بأن هذين الهاتفين ( Galaxy S10e و +Galaxy S10 ) يستحوذان بشكل فردي على 6٪ من السوق بأكمله، وتبلغ مبيعاتهما 2 مليون وحدة لكل منهما. مع 4.5 مليون وحدة، يعتبر iPhone XR هو قائد السوق من دون جدال، فهو يمثل 13 في المئة من إجمالي المبيعات في هذه الفترة.
تتصدر شركة آبل أيضًا إجمالي المبيعات حيث نجحت في شحن 14.6 مليون هاتف ذكي مما جعل حصتها السوقية تبلغ 40 في المئة، على الرغم من حقيقة أن شحناتها كانت قد بلغت 17.9 مليون وحدة في الربع الأول من العام الماضي، في حين بلغت حصتها السوقية 40.3 في نفس الفترة من العام الماضي .
حلت شركة LG في المرتبة الثالثة في أمريكا الشمالية، وهذا قد يبدو غريبًا بعض الشيء بالنظر إلى سوء أدائها على مستوى العالم، في حين حلت العلامات التجارية التابعة لشركة TCL في المرتبة الخامسة، وهذا ما يبدو مفاجئًا أيضًا. وبالنسبة للمرتبة الرابعة التي تم الإستحواذ عليها من قبل شركة Lenovo، فهي تستند أساسًا على الأرجح على مبيعات موتورولا في ظل إستمرار الإعتراف بهذه العلامة التجارية في هذه المنطقة.

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق